Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

لقطات لجوني ديب تثير استياء جمهور مهرجان "غلاستنبري"

الممثل الهوليوودي وناتالي بورتمان هما نجما فيديو كليب لأحد أعمال المغني السابق لفرقة البيتلز بول مكارتني في 2012

على الرغم من تقدم السير بول مكارتني في العمر إلا أنه يستمر في جذب جمهور شبابي واسع إلى أعماله وموسيقاه (بيكساباي)

تعرض الموسيقي الكبير بول مكارتني لانتقادات بسبب تشغيله مقطع فيديو تظهره مع الممثل جوني ديب، خلال وصلته الغنائية ضمن "مهرجان غلاستنبري" الموسيقي.

قدم نجم فرقة البيتلز وصلته على مسرح "بيراميد ستيج" ليلة السبت 25 يونيو (حزيران)، ما جعله المغني الأكبر سناً الذي يقدم أداءً منفرداً في المهرجان، إذ يبلغ الثمانين من العمر.

وقد أشاد المعجبون بأداء مكارتني على نطاق واسع، سواء من حضروا إلى مقر المهرجان في "ورذي فارم" أو الذين شاهدوا تغطية الحدث من منازلهم. يمكنكم هنا قراءة تقييم "اندبندنت" عن الحفل على مقياسها المكون من خمس نجوم.

واستطراداً، حينما أدى ماكارتني أغنيته "ماي فالنتاين" My Valentine التي أصدرها عام 2012 وأهداها لزوجته نانسي الموجودة بين الحضور، شغل مكارتني مقتطفات من الفيديو الكليب المرافق للأغنية، وقد ظهر فيه الممثلان جوني ديب وناتالي بورتمان.

على كل حال، اعترض عديدون على اختيار ماكارتني تشغيل مقطع فيديو يظهر فيه ديب على شاشة ضخمة أثناء الحفل.

في المقطع المصور بالأبيض والأسود، ظهر ديب وهو يعزف على الغيتار ويردد كلمات الأغنية بلغة الإشارة.

هذه ليست المرة الأولى التي يشغل فيها مكارتني مقطع الأغنية الذي يظهر فيه ديب في حفلاته الموسيقية.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

لقد استخدم تلك اللقطات خلال جولته الغنائية الأخيرة في الولايات المتحدة، بالتزامن مع انعقاد جلسات قضية التشهير التي رفعها ديب ضد زوجته السابقة أمبر هيرد.

وعلى نطاق واسع، يُحكى أن مكارتني وديب صديقان مقربان وبينهما تعاون منذ فترة طويلة. ولقد كان بطل أفلام "قراصنة الكاريبي" Pirates of the Caribbean نجم عدد من فيديوكليبات أغنيات مكارتني.

رداً على ما حدث في حفل مكارتني في "غلاستنبري"، كتب أحدهم، "أشعر بخيبة أمل شديدة تجاه كل من مكارتني وغلاستنبري بسبب فيديو جوني ديب. أشعر بأنه يتعارض مع كل ما يمثله المهرجان".

وأضاف آخر، "أتمنى لو أن غلاستنبري منع حدوث هذا".

وبحسب شخص ثالث، "لم يكن هذا أذكى تصرف ممكن. يا بول، إن هذا يعتبر حكماً مثيراً للجدل وطريقة مثلي لتنفير الأشخاص المستائين من نتائج المحاكمة".

وكذلك علق آخر، "إن أداء ديب أغنية مكارتني عن الحب مهداة إلى زوجته يبدو خارج السياق نوعاً ما".

وأضاف خامس، "هل عرض بول مكارتني حقاً مقاطع لجوني ديب على شاشة ضخمة خلال أغنيته السابقة؟ يا للأسف".

في الأحوال كلها، أشاد آخرون باختيار مكارتني، إذ كتب أحدهم، "رؤية بول مكارتني يظهر دعماً لجوني ديب في غلاستنبري كانت رائعة. أثني على جميع المعنيين".

في جزء آخر من حفله الغنائي الافتتاحي، فاجأ مكارتني الحضور بتقديم ضيفين هما الموسيقي وكاتب الأغاني الأميركي ديف غرول والمغني الأميركي بروس سبرينغستين.

يمكنكم متابعة آخر أخبار فعاليات "مهرجان غلاستنبري" عبر مدونتنا المباشرة هنا.

نُشر في "اندبندنت" بتاريخ 27 يونيو 2022

© The Independent

المزيد من فنون