Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كيفن سبايسي ينفي اتهامات بالاعتداء الجنسي على رجال

النجم الهوليوودي رفض التعليق واكتفى بـ"ابتسامة" للمراسلين بعد قرار إطلاق سراحه بكفالة غير مشروطة

كيفن سبايسي أثناء خروجه من المحكمة بكفالة غير مشروطة جنوب لندن   (أ ف ب)

نفى النجم الهوليوودي كيفن سبايسي، الخميس، "بشدة"، الاتهامات الموجهة إليه بالاعتداء الجنسي على ثلاثة رجال، وذلك خلال مثوله في جلسة أمام محكمة بريطانية، انتهت بإخلاء سبيله حتى جلسة استماع مقبلة في يوليو (تموز).

وقرر نائب كبير القضاة، تان إكرام، إطلاق سراح سبايسي بكفالة غير مشروطة حتى الجلسة التالية المحددة يوم 14 يوليو، في محكمة ساوثوارك كراون في جنوب لندن.

وابتسم سبايسي (62 سنة) لمجموعة مراسلين ومصورين صحافيين كانوا ينتظرون عند وصوله، لكنه لم يدل بأي تعليقات. وغادر محكمة وستمنستر الابتدائية تحت أشعة الشمس الساطعة.

وداخل قاعة المحكمة، وقف الممثل الذي كان يرتدي بزة زرقاء، في قفص الاتهام ليعطي اسمه الكامل "كيفن سبايسي فاولر"، وتاريخ ميلاده وعنوانه في لندن.

ولم تُقدم أي مناشدات رسمية في الجلسة التي استمرت 28 دقيقة، لكن محاميه باتريك غيبس، قال للمحكمة إن الممثل "ينفي بشدة أي جريمة في هذه القضية"، و"هو يحتاج إلى الرد على هذه التهم إذا كان سيواصل حياته".

وأُبلغت المحكمة بأن سبايسي يعيش في الولايات المتحدة، حيث لديه عائلة وكلب يبلغ تسع سنوات.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

سلسلة اتهامات جنسية 

وظهر نجم "هاوس أوف كاردز" الذي توقفت مسيرته المهنية بسبب سلسلة اتهامات جنسية في حقه، بعيد انكشاف فضائح المنتج هارفي واينستين، هادئاً وواثقاً من نفسه أمام المحكمة.

وقال المدعي العام إن الممثل "تعاون بشكل كامل" مع التحقيق، لكنه طلب الإفراج عنه مقابل تعهد بالبقاء في لندن.

وتطلق هذه الجلسة الموجزة المخصصة للمسائل الإجرائية، ما يعد بمعركة قانونية طويلة.

ويُتهم سبايسي بارتكاب أربعة اعتداءات جنسية على ثلاثة رجال لم يُكشف عن أسمائهم، بين مارس (آذار) 2005 وأبريل (نيسان) 2013. كما يتهم بإرغام رجل على ممارسة الجنس من دون موافقته، وهي تهمة تختلف عن الاغتصاب في القانون الإنجليزي.

وكان كيفن سبايسي قد تلقى التهم الموجهة إليه رسمياً الاثنين، بعد موافقة النيابة البريطانية في نهاية مايو (أيار) على هذه الملاحقات القضائية.

وأبدى الممثل أخيراً "خيبة الأمل" إزاء هذه التهم، لكنه أعلن نيته المثول أمام المحاكم البريطانية "لإثبات براءته".

وتتعلق تهمتان باعتداء جنسي في مارس 2005 بلندن على المدعي نفسه، وهو الآن في الأربعينيات من عمره.

كذلك يتهم سبايسي باعتداء جنسي آخر في أغسطس (آب) 2008 على مدع ثان في الثلاثينيات من عمره يتهمه أيضاً بإرغامه على ممارسة الجنس من دون موافقته.

أخيراً، يتهم سبايسي بارتكاب اعتداء جنسي آخر استهدف مدعياً ثالثا، وهو أيضاً في الثلاثينيات من عمره، في أبريل 2013 في غلوشستر (جنوب غربي إنجلترا).

خسائر كيفن سبايسي

وجهت هذه الاتهامات ضد كيفن سبايسي، بعد أخرى استهدفته بالولايات المتحدة، في أعقاب انكشاف فضيحة هارفي واينستين المتهم بارتكاب عشرات الاعتداءات الجنسية، والتي كشفت عنها صحيفتا "نيويورك تايمز" و"نيويوركر" في خريف عام 2017.

وكانت لموجة الاتهامات الموجهة لسبايسي عواقب وخيمة على سمعة الممثل الحائز على جائزة الأوسكار مرتين عن دوره في فيلمي "أميريكن بيوتي" و"يوجوال ساسبكتس".

كما دفعت هذه الاتهامات بشبكة "نتفليكس" إلى الاستغناء عن سبايسي في مسلسل "هاوس أوف كاردز" الذي كان يؤدي دور البطولة فيه.

وجرى الإعلان العام الماضي عن عودة سبايسي إلى السينما عبر فيلم L"uomo che disegno Dio (" الرجل الذي يرسم الله"). ويجسد الممثل الأميركي دور محقق في هذا الفيلم الطويل الذي يحمل توقيع المخرج الإيطالي فرانكو نيرو الذي يؤدي أيضاً الدور الرئيس.

كانت "سكوتلاند يارد" فتحت تحقيقاً بعد تلقيها شكاوى اعتداء جنسي ضد الممثل، زعم أن بعضها ارتكب في منطقة لامبيث في لندن، حيث يقع مسرح أولد فيك، والذي كان مديراً فنياً له بين عامي 2004 و2015.

في بلده، وجهت إلى كيفين سبايسي تهمة خدش الحياء والاعتداء الجنسي في ولاية ماساتشوستس على الساحل الشرقي للولايات المتحدة. وقد اتهم في يوليو 2016 بالتحرش الجنسي بشاب يبلغ 18 سنة يعمل في حانة، بعد أن جعله يشرب الكحول، لكن أُسقطت هذه التهم في يوليو 2019.

وفي أواخر مايو، مثل سبايسي أمام قاض في نيويورك خلال جلسة استماع إجرائية في دعوى مدنية رفعها الممثل أنتوني راب، وفق وثائق قضائية أميركية. وكان أنتوني راب اتهم كيفن سبايسي بمحاولة استدراجه جنسياً عندما كان مراهقاً، وهو ما نفاه كيفن سبايسي وأسقطت الدعوى في الإجراءات الجنائية.

المزيد من فنون