Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مقتل أربعة في غرب إيران خلال عملية احتجاز رهائن بينهم المهاجم

أطلق النار وفجر قنبلة بقاعة جمعية خيرية والسلطات تفسر الجريمة بـ "دوافع شخصية"

الرهائن كانوا في قاعة جمعية خيرية بغرب إيران ( أ ف ب)

قتل أربعة أشخاص بينهم المهاجم فيما جرح سبعة، الأربعاء، في عملية احتجاز رهائن في مقر مؤسسة حكومية غرب إيران، وفق ما أفادت مصادر رسمية.

وقال قائد الشرطة المحلية في مدينة إيلام الجنرال دلاور القاصي مهر في تصريح للتلفزيون الرسمي، إن "رجلا يبلغ 37 عاماً من مؤسسة المستضعفين في مدينة إيلام دخل قاعة مسلحاً برشاش كلاشينكوف وقنبلتين"، وأوضح أن المهاجم "اتخذ أفراداً من المؤسسة رهائن وراح يطلق النار، وفجر قنبلة مما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص بينهم امرأتان، وجرح سبعة"، مشيراً إلى أن الحصيلة مرشحة للارتفاع لأن أربعة من الجرحى حالهم حرجة.

وأشارت وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا) إلى وجود دوافع شخصية لدى المهاجم الذي انتحر في الموقع. ونشرت الوكالة تسجيل فيديو يظهر عدداً من أفراد الشرطة ومسلحين بلباس مدني وعناصر في الهلال الأحمر الإيراني في محيط المبنى.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وسجلت الواقعة قرابة التاسعة صباحاً داخل مؤسسة المستضعفين، إحدى أبرز الجمعيات الخيرية في إيران، حيث تحولت على مر السنين إلى تجمع ضخم يسهم في عدد من القطاعات الأساس في الاقتصاد الإيراني، بينها النفط والتعدين.

المزيد من الأخبار