Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مارلين مونرو تربح سباق الأزياء في حفل "ميت غالا"

هيلاري كلينتون تقدم التحية لمادلين أولبراليت وإيلون ماسك يتحدث عن طموحاته وكيم كارداشيان تفاجئ الحضور

ظهرت كيم كارداشيان بإطلالة أكثر هدوءاً وبساطة لتخطف الكاميرات (أ ف ب)

العيد السنوي للموضة الأميركية عاد بقوة مجدداً، فبعد إلغاء الحفل عام 2020، ثم إقامته السنة الماضية بعد موعده الأصلي بأربعة أشهر، حيث كانت لا تزال يطغى على أجوائه فيروس كورونا، جاء "ميت غالا 2022" في موعده المعتاد، الاثنين الأول من مايو (أيار)، ليتمحور موضوعه حول "بريق الذهب" لتأكيد أن "أميركا... معجم الموضة"، وهو شعار الحفل الذي يقام في مؤسسة عمرها أكثر من 150 عاماً هي متحف متروبوليتان للفنون بنيويورك.

واشتعلت المنافسة على البساط الذي امتلأ بأغرب الأزياء والأوشحة والقبعات والأكسسوارات التي ارتداها المشاهير من الرجال والنساء على السواء، فيما لم تربح السباق على الأرجح سوى الراحلة مارلين مونرو!

فستان أيقوني وذكرى لا تنهزم

ففي الوقت الذي طلت فيه العارضة كارا ديليفن بشرتها باللون الذهبي الكثيف، وانتزعت سترتها الحمراء لتستعرض مفهومها عن موضوع الحفل، جاءت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان (41 سنة) بإطلالة أكثر هدوءاً وبساطة لتخطف الكاميرات، وتدخل تاريخ الموضة باعتبارها أول من يرتدي فستان مارلين مونرو الذهبي الشهير، الذي ظهرت فيه وهي تغني "عيد ميلاد سعيد" للرئيس الأميركي الراحل جون كينيدي في 19 مايو عام 1962 في احتفال مبكر بذكرى ميلاده الـ45، قبيل ثلاثة أشهر من وفاتها الغامضة وهي في الـ36 من عمرها، وقبل عام ونصف العام من اغتيال جون كينيدي الأكثر غموضاً.

 

الفستان الرقيق الذي ارتدته أيقونة هوليوود مارلين مونرو عاد ليتربع على العرش مجدداً وفي مايو أيضاً، لكن بعد مرور 60 عاماً على ظهورها به للمرة الأولى، إذ حيكَ الفستان يدوياً وزُين بأكثر من 6000 قطعة كريستال، وصممه جون لويس، فيما اضطرت كارداشيان التي ظهرت في الأمسية مع صديقها الجديد بيت ديفيدسون (28 سنة) بعد طلاقها من المغني كاني ويست والد أطفالها الأربعة، إلى الخضوع لنظام صحي قاسٍ لتخسر سبعة كيلوغرامات من وزنها لتكون الإطلالة ملائمة لها، بينما صبغت شعرها باللون الأشقر الفاتح، مؤكدة في تدوينة لها عبر حساباتها بمواقع التواصل الاجتماعي، بأنها ممتنة إلى الأبد لهذه اللحظة التي ارتدت فيها هذا الفستان الأيقوني.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكانت مارلين مونرو حاضرة أيضاً العام الماضي، لكن بصورة أقل صخباً، حيث أطلت المغنية بيلي إيليش بشعر أشقر جرى تصفيفه على طريقة النجمة الراحلة تماماً وبفستان كلاسيكي من تصميم أوسكار دي لا رينتا، لتظهر المغنية الأميركية هذا العام بشعر قاتم السواد وبإطلالة من غوتشي.

إيلون ماسك لا يستمع لنصائح والدته

نجح أيضاً رجل الأعمال الأكثر شهرة إيلون ماسك في أن ينتزع لنفسه حصة كبيرة من الجدل وسط حضور مئات حفل الموضة الأكثر شهرة، وظهر ماسك متأنقاً بصحبة والدته عارضة الأزياء ماي ماسك، إذ اختارا اللونين الأبيض والأسود، قال ماسك الذي أصبح في بؤرة الضوء بشكل شبه يومي أخيراً بعد استحواذه على موقع "تويتر" وبعد استدعائه للشهادة في قضية التشهير المتبادلة بين جوني ديب وطليقته آمبر هيرد، إنه يحب الاستثمار في الحضارة والمستقبل الإنساني. مشيراً إلى أنه يقوم بأعمال خيرية كثيرة، وسوف يستمر في هذا وبينها إيصال خدمة الإنترنت إلى المناطق المحرومة.

 

بينما علقت والدته مازحة بأن ابنها يرفض الاستماع إلى نصائحها حينما تخبره بأن لا يستحوذ على الكون كله، فيما التقطت صور لمؤسس شركة تيسلا صاحب الخمسين سنة، وهو منخرط في نقاشات مع كيم كارداشيان وعدد من أفراد أسرتها خلال الأمسية.

رسائل سياسية

وشهد حفل جمع التبرعات السنوي لمعهد الأزياء بالمتحف، حضور المرشحة السابقة لمنصب الرئيس الأميركي هيلاري كلينتون (74 سنة)، التي أبدت سعادتها بالروح الأميركية المسيطرة على الأجواء، وذلك في تصريحات لها على هامش الحفل.

وظهرت كلينتون بفستان باللون الأحمر القاتم، طويل ومحتشم من تصميم جوزيف ألتوزارا، ومطرز بخط دقيق بأسماء 60 امرأة أميركية أسهمن في صنع التاريخ، بينهن مادلين أولبراليت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة التي رحلت أخيراً، وابتسمت هيلاري أمام عدسات الكاميرات، كما كانت تمازح المصورين.

وكذلك حرص أيضاً رئيس بلدية نيويورك إيريك آدامز أن تحمل ملابسه رسالة قوية ومباشرة، مطالباً بإيقاف العنف المسلح، بخاصة أن لديه خطة لتخليص المدينة من الأسلحة بعد ازدياد الجرائم وهو ما أكده في خطاباته مراراً.

إطلالات غريبة ونجوم يقاطعون

كان من أبرز نجمات الحفل اللاتي حرصن على ارتداء أزياء خاطفة ومبالغ فيها في أغلب الأوقات كما تقتضي طبيعة المناسبة، سارة جيسيا باركر، وجيسيكا تشاستين، وجيجي وبيلا حديد، وداكوتا جونسون، وكاتي بيري، وهايلي بيبر، وصوفي تيرنر، التي استعرضت حملها بطفلها الثاني، وأيضاً نعومي كامبل، وإيرينا شايك، وإيما ستون، وكايلي وكيندال جينير، وكلوي وكورتني كارداشيان.

لكن بدت إطلالة بيليك ليفيلي من فيرساتشي هي الأكثر ابتكاراً، حيث ظهرت بفستان بتصميمات هندسية وذيل طويل متعدد الطبقات يغلب عليه اللون البرونزي، وفيما بعد استعانت ببعض المساعدين الذين قاموا بتبديل بعض القطع وفرد الثنيات ليكون اللون الغالب للفستان هو الأزرق، وسط ذهول الحاضرين، وعلى ما يبدو أن زوجها النجم ريان رينولدز كان من بينهم حيث بدا متفاجئاً مما يحدث، وقد حرصت بليك ليفلي من خلال تصميم الفستان والأكسسوارات التي ارتدتكلها أن تقدم تحية على طريقتها لتمثال الحرية ومبنى إمباير ستايت وعدد آخر من المعالم التاريخية الشهيرة.

على جانب آخر شهد حفل ميت غالا 2022 مقاطعة عدد من أبرز المشاهير له الذين يعتبرون الحدث الذي انطلق منذ عام 1946، وسيلة لاستعراض بؤس المشاركين الذين يسيرون في زحام مرتدين طبقات من الملابس بلا جدوى، وبينهم ديمي لوفاتو التي ترى أن تجربتها في المشاركة به كانت سيئة، ومثلها جونيث بالترو وتينا فاي والمغني زين مالك، وغيرهم.

المزيد من موضة