Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كيف تغيرت إطلالة كيم كارداشيان بتغير مراحل شهرتها؟

مع وصول برنامج "آل كارداشيان" إلى منصتي "هولو" و"دينزي+" نستعرض لكم أبرز العلامات المميزة لأسلوب كيم في اختيار أزيائها من منتصف العقد الأول من هذا القرن وحتى يومنا هذا

كانت كيم تحب ارتداء الملابس الضيقة جداً، والتي ستصبح في النهاية إطلالتها الخاصة بها (اندبندنت / غيتي)

عندما تقدمت كيم كارداشيان بطلب الطلاق من كاني ويست في فبراير (شباط) السنة الماضية، فإن ذلك لم يقلل من أهمية أحد أكثر الجوانب الراسخة في علاقتهما: كاني يلهم إطلالات كيم.

في الحلقة الأولى من برنامج "آل كارداشيان" The Kardashians الذي يصل إلى منصتي "هولو" في الولايات المتحدة الأمريكية و"ديزني+" في بريطانيا، كشفت كيم أن كاني قال لها إن "كل ما يريده هو اعتزال كل شيء وتكريس حياته ليكون منسق الأزياء الخاص بي". وتوضح كيم في الحلقة التي صورت في أكتوبر (تشرين الأول) الماضيي:" كاني وأنا ما زلنا صديقين"، لطالما كان كاني يختار ملابسي ولطالما كان كاني يصمم إطلالتي".

أضافت كيم أن كاني كان يرسل لها "رسائل بريد إلكتروني عشوائية" في أوائل العقد الأول من القرن الـ 21 تحتوي اقتراحات للإطلالات التي يعتقد أن عليها تبنيها، وقالت "كان يرسل لي كثيراً من الصور للمقارنة، لذلك كان هذا الأمر يربطنا دائماً. لكن هناك جزء في داخلي أيضاً يريد الاستقلالية التامة كذلك".

أنهى كاني وكيم إجراءات طلاقهما في مارس (آذار) هذا العام، وعند تأمل الأزياء التي لبستها في ظهورها على السجادة الحمراء في مناسبات لاحقة يبدو واضحاً أنها بدأت تستعيد أسلوبها الخاص. بعد كل شي، لقد بدأت كيم مسيرتها كمنسقة أزياء للمشاهير.

قبل علاقتها بكاني، كانت كيم تحب ارتداء الملابس الضيقة جداً، والتي ستصبح في النهاية إطلالتها الخاصة بها، إلى جانب تربعها على قمة صيحات الموضة الرائجة في منتصف العقد الأول من القرن الـ 20. لقد كانت مثلاً وراء الأحزمة العريضة التي تبرز منطقة الخصر وسراويل الجينز العريضة من الأسفل والأكسسوارات متناسقة الألوان.

2006: منسقة أزياء المشاهير

في العام 2006 عندما كانت كيم معروفة بكونها "منسقة أزياء المشاهير" مثل باريس هيلتون، كانت بدايات ظهورها على السجادة الحمراء.

حضرت الفتاة البالغة من العمر 25 عاماً حينها فعاليات مثل حفل أزياء ربيع علامة "روك آند ريبابلك" مرتدية سروالاً من الجينز مع حذاء أبيض وحقيبة بيضاء وحزام أبيض متناسقين. كانت اختيارات ملابسها تواكب بشدة الموضة الرائجة في تلك الحقبة، إذ كانت تحب الجزمات الطويلة التي تصل إلى الركبة وظلال العيون اللامعة والتصاميم ذات الخصر المنخفض.

2007: نجمة تلفزيون الواقع

أطلق برنامج "مواكبة آل كارداشيان" Keeping Up With The Kardashians للمرة الأولى في أكتوبر عام 2007، وقضت كيم العام مستمتعة بعروض الأزياء وافتتاح المتاجر في لوس أنجليس.

كان أيضاً العام الذي عرض فيه مسلسل "فتاة النميمة" Gossip Girl للمرة الأولى، ويبدو أن شخصيات العمل الرئيسة الرائدة في ارتداء ربطات الشعر العريضة والأساور قد ألهمت إطلالة كيم عند افتتاح متجر أزياء ديزل في ميلروز بليس في مايو (أيار) عام 2007.

وتكونت لدينا فكرة كذلك عن الأسلوب الذي سيصبح قريباً مميزاً لها، عندما ارتدت فستاناً ضيقاً في عرض أزياء ملابس البحر لعلامة بادغلي ميشكا في يوليو (تموز) من ذلك العام.

2008: ذروة الموضة في بدايات الألفية

استحضرت كيم ميلها إلى ارتداء الأكسسوارات البيضاء بالكامل خلال دورة مهرجان صندانس السينمائي لعام 2008، حيث كانت حقيبة يدها البيضاء تتماشى مع جزمتها البيضاء التي تصل إلى الركبة.

كما ارتدت زياً شديد العصرية في تلك الفترة خلال حفل موسيقي أقامته شبكة "إم تي في" في مارس (آذار) من ذلك العام، متمثلاً بسروال جينز عريض من الأسفل وبلوزة قطنية بيضاء طويلة بلا أكمام مع جيليه سوداء مقفلة الأزرار.

2009: حفل توزيع جواز غرامي

حضرت كيم حفل توزيع جوائز غرامي للمرة الأولى عام 2009، إذ قامت بتغطية الحدث لمصلحة شبكة !E"" للأخبار الفنية.

كتبت كيم في منشور ضمن مدونة عام 2016 متذكرة تلك الإطلالة: "كانت تلك ليلة ممتعة للغاية! بالنسبة لجوائز غرامي لعام 2009 أتيحت لي الفرصة للعمل كمذيعة لصالح شبكة !E، واستضافة النجوم على السجادة الحمراء. كان فستاني الفضي والأبيض الحريري الرقيق من تصميم توني ماتشيفسكي وارتديته مع حذاء فضي بكعب عال من تصميم كريستيان لوبوتان. قام الماكيير ماريو ديديفانوفيتش بوضع مكياجي - اختار لي أحمر شفاه بلون وردي ناعم ورموشاً كثيفة. أحب النتيجة النهائية للإطلالة الكاملة".

2010: مواعدة كريس همفريز

في أكتوبر عام 2010 بدأت كيم مواعدة لاعب كرة السلة كريس همفريز، لكن قبل ذلك اللقاء الذي لم يكلل بالنجاح، حضرت كيم حفل توزيع جوائز إيمي في أغسطس (آب) مرتديةً ثوباً على الطراز اليوناني.

في وقت لاحق من شهر سبتمبر (أيلول) زارت كيم لندن لحضور فعالية صحافية ترويجية، فتركت لنا بعض الصور الأيقونية وهي تمشي بجوار أكشاك الهاتف مرتدية تنورة منفوخة وحزاماً عريضاً على الخصر وقبعة مسطحة.  

2011: الزواج الثاني، الطلاق الثاني

اشتهرت كيم بأنها تزوجت لمدة 72 يوماً في عام 2011. طلب همفريز يدها للزواج في مايو من ذلك العام وتزوجا بعد ثلاثة أشهر، وهو حدث تم تصويره في برنامج خاص مدته أربع ساعات عرضته شبكة E"!" على كل حال، تقدمت كيم بطلب الطلاق في 31 أكتوبر بدعوى وجود خلافات لا يمكن التوفيق بينها.

ومن أجل لفت الانتباه قبل الزفاف ارتدت كيم بذلة بيضاء أنيقة في بعض الصور الأولى التي جمعت الحبيبين بعدما أعلنا خطوبتهما. في فبراير (شباط) ارتدت سترة وتنورة وجوارب طويلة لحضور عرض أزياء شارلوت رونسون لخريف عام 2011.

2012: بداية حقبة كاني

في الواقع بدأ كاني ويست وكيم المواعدة أواخر عام 2011، لكن لم يعلن عن علاقتهما حتى عام 2012.

من الواضح رؤية التحول في إطلالة كيم بعد ارتباطهما، إذ تخلت عن سراويل الجينز والفساتين الفضفاضة وتبنت الملابس الضيقة.

2013: أول حفل ميت غالا

كان عام 2013 عاماً مهماً بالنسبة لكيم، فقد حملت بطفلها الأول وخطبت لكاني وحضرت حفل ميت غالا للمرة الأولى، والتي أصبحت عنصراً أساساً فيه منذ ذلك الحين.

أبرزت كيم حملها بارتداء فستان منقوش بالكامل بالزهور من تصميم جيفنشي في أول ظهور لها في حفل ميت. أنجبت ابنها نورث ويست بعد شهر بقليل في 15 يونيو (حزيران).

في وقت لاحق من ذلك العام، تجرأت للمرة الأولى على تجربة إطلالة الشعر الأشقر مصبوغ الأطراف، وأكملت مظهرها بفستان أصفر بلون الخردل من الساتان ومعطف عندما حضرت حفل "وومين إن إنترتيمنت بريكفاست" الـ 22 الذي أقامه موقع هوليوود ريبورتر في ديسمبر (كانون الأول).

2014: زواج كيم وكاني

كانت كيم تختار أزياءها بحذر خلال هذا العام، لكنها غامرت في ارتداء فساتين مصنوعة من المطاط للمرة الأولى - قطعة الأزياء التي ستصبح قريباً أساسية في إطلالتها.

تزوجت هي وكاني في فلورنسا بإيطاليا في مايو عام 2014. وارتدت كيم في حفل زفافها الثالث فستاناً مبهراً طويل الأكمام مصنوعاً من الدانتيل.

2015: كيم تصبغ شعرها بالأشقر

أحدثت كيم ضجة كبيرة على الإنترنت عندما صبغت شعرها الطويل الأسود باللون الأشقر لمناسبة أسبوع الموضة في باريس بداية عام 2015. في 11 مارس (آذار)، شوهدت أثناء حضور عرض لعلامة لويس فويتون برفقة كاني وهي ترتدي طقماً أسود بالكامل لينصب التركيز على خصلات شعرها الشقراء الباهتة.

بحلول نهاية العام، استعادت كيم لون شعرها الداكن الأصلي في الوقت المناسب عند ولادة طفلها الثاني، سانت، الذي ولد في 5 ديسمبر.

2016: كيم تتعرض للسرقة

في حين أن عام 2016 كان هادئاً نوعاً ما بالنسبة لكيم من حيث الإطلالة، (باستثناء حواجبها المصبوغة الباهتة التي ظهرت بها في حفل ميت غالا لذلك العام)، لكنها تعرضت أيضاً في تلك السنة للسرقة تحت تهديد السلاح في غرفة فندق في باريس.

في حديثها مع ديفيد ليترمان عام 2020 قالت كيم إن السرقة كانت "تعذيباً استمر لمدة سبع أو ثماني دقائق. لقد أحضروا البواب من الطابق السفلي مكبل اليدين ووجهوا مسدساً إليه. كانوا يصرخون في وجهي بالفرنسية واكتفيت أنا بالجلوس". وأضافت أنها جهزت نفسها ذهنياً للموت واعتقدت أن أحد المتسللين قد يتحرش بها جنسياً. لم تتعرض كيم للإصابة أو الإيذاء أثناء الهجوم، لكنها قالت إنها تعاني نوبات قلق ناجمة عن التجربة منذ ذلك الحين.

في نوفمبر (تشرين الثاني) 2021 تم القبض على 12 شخصاً بتهمة سرقة مجوهرات بقيمة 9 ملايين جنيه استرليني يعتقد أنها سرقت أثناء الهجوم.

2017: كيم تصبغ شعرها بالأشقر من جديد

عادت كيم الشقراء في عام 2017، إذ ظهرت بخصلات شعر شقراء باهتة في كل من عرض تشكيلة أزياء ربيع/صيف عام 2018 من توم فورد في سبتمبر،  وحفل غالا السينمائي الذي أقيم في متحف مقاطعة لوس أنجلس للفنون  في نوفمبر.

حافظت على البساطة في اختيارات ملابسها هذا العام، وفضلت الملابس السوداء التي عززت جاذبية أنوثتها.

2018: كيم تستقبل مولودها الثالث

رزق كاني وكيم بمولودهما الثالث شيكاغو ويست من طريق تأجير الرحم في 15 يناير (كانون الثاني) 2018.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

تمسكت كيم بإطلالتها المميزة التي تحمل بصمات كاني، عندما ارتدت ملابس ضيقة مرتين هذه السنة. في حفل ميت غالا لعام 2018 ارتدت فستاناً بلون ذهبي من تصميم فيرزاتشي. وفي حفل جوائز "إم تي في" السينمائية والتلفزيونية ارتدت قميصاً أبيض قصيراً وتنورة لامعة، لكن شعرها المضفر بأسلوب أفريقي هو الذي أثار ردود فعل عنيفة من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الذين اتهموها بالتعدي على ثقافات الغير.

2019: كيم ترزق بطفلها الرابع

بدا أن خصر كيم يتحدى قوانين الطبيعة عندما حضرت حفل ميت غالا مرتدية فستاناً ضيقاً جداً من تصميم تيري موغلر. استغرق المصمم ثمانية أشهر حتى أكمل الفستان، وتم تزيينه بقطع كريستال "متدلية" ليعطي كيم إطلالة توحي بأنها خرجت لتوها من المحيط.

رزق كاني وكيم بطلفهما الرابع، سالم ويست، بعد ثلاثة أيام فقط من حفل ميت غالا في 9 مايو (أيار) من طريق تأجير الرحم أيضاً.  

في وقت لاحق من ذلك العام حضرت كيم حفل توزيع جوائز الابتكار الذي أقامته مجلة "دبليو إس جي" عام 2019 بإطلالة تشبه تلك التي ستظهر بها جوليا فوكس خلال علاقتها الغرامية التي ربطتها بكاني لمدة شهر في عام 2022.

2020: كيم تبلغ عامها الـ 40

في حين كنا نخضع لعمليات الإغلاق المختلفة التي فرضها وباء كورونا، نقلت كيم أفراد عائلتها وأصدقاءها المقربين إلى جزيرة خاصة للاحتفال باستقبالها عقداً جديداً من حياتها.

كانت إطلالاتها على السجادة الحمراء محدودة في عام 2020، لكنها أعادتنا إلى عوالم الموضة في الحفل الذي أقامته مجلة فانتي فير بعد توزيع جوائز الأوسكار، عندما ارتدت فستاناً على هيئة "محارة" من تصميم ألكسندر ماكوين والذي ظهر للمرة الأولى ضمن تشكيلة المصمم الراحل لربيع / صيف 2003.

2021: كيم تطلب الطلاق ومجلة "فوربس" تصنفها بشكل رسمي كمليونيرة

صدمت كيم مستخدمي الإنترنت عندما تقدمت بطلب الطلاق من كاني ويست في فبراير (شباط) عام 2021. وبعد شهرين فقط، في أبريل (نيسان)، رحبت بها مجلة فوربس للمرة الأولى ضمن قائمة المليارديرات في العالم، مستشهدة بنجاح علامتها التجارية "سكيمز" لمشدات الجسم وشركتها "كي كي دبليو بيوتي" لمواد التجميل باعتبارها مصادر الربح التي شهدت وصول صافي ثروتها إلى هذا الإنجاز المذهل.

من ناحية الموضة، ألهمت إطلالة كيم في حفل ميت غالا لعام 2021 أكثر من مليون طرفة مصورة (ميم)، إذ حضرت الشخصية المعروفة افتتاح الحفل في سبتمبر مرتدية زياً أسود بوشاح طويل يغطيها بالكامل حتى وجهها، من تصميم بالنسياغا. بعد شهر واحد وفي أكتوبر قدمت كارداشيان حلقة من برنامج "ساترداي نايت لايف" حيث استضافت (وقبّلت) حبيبها الحالي بيت ديفيدسون.

2022: كيم تتبنى أسلوبها الخاص

انتهت إجراءات طلاق كيم من كاني في مارس من هذا العام بعد أشهر من الدراما على وسائل التواصل الاجتماعي، وتظهر الإطلالتان اللتان تبنتهما على السجادة الحمراء منذ ذلك الحين أنها تعتمد أسلوبها الخاص.

في حين أنها تحتفظ بإطلالة الملابس الضيقة التي تشتهر بها، إلا أنها بدأت بتجريب مزيد من الألوان وأساليب التجميل، لكنها ظلت وفية لمصمميها المفضلين.

في العرض الأول لبرنامج "آل كارداشيان" ارتدت فستاناً فضياً من تصميم تيري موغلر، وفي حفل مجلة فانتي فير الذي أعقب توزيع جوائز الأوسكار ارتدت فستاناً أزرق من تصميم بالنسياغا.

© The Independent

المزيد من موضة