خطف لبنانيين يعملان في شق الطرق في نيجيريا

مسلحون مجهولون أقدموا على تنفيذ العملية في منطقة غنية بالنفط

أدغال أفريقية (اندبندنت عربية)

خطف مسلحون مجهولون عاملَين لبنانيَين كانا يعملان في شق طريق في ولاية ريفرز النيجيرية الغنية بالنفط، وذلك وفق تصريحات أدلى بها متحدث باسم الشرطة النيجيرية لوكالة رويترز اليوم الأحد.
وقال الناطق باسم شرطة ولاية ريفرز، نامدي أوموني إن العاملين خُطفا يوم الجمعة من موقع في منطقة أندوني. وأضاف "تم استدعاء البعض للاستجواب ونأمل في أن نقترب من أحد المستهدفين الرئيسيين بحلول نهاية اليوم".
من جهة أخرى، حدّدت مصادر إعلامية لبنانية اسمَي اللبنانيَين المخطوفَين، وهما طوني يوسف إسطفان (45 سنة) و ش. لحود، وقالت إنهما يعملان في شركة "رافول" في نيجيريا، وتم خطفهما في الساعات الأولى من صباح السبت، وكان برفقتها شاب سوري يدعي إ. سكاف.
وتشيع عمليات الخطف في منطقة دلتا النيجيرية المنتجة للنفط، حيث تقع ولاية ريفرز. وخطف مسلح اثنين من العمال الأجانب في أبريل (نيسان) الماضي، من منصة نفطية، ما دفع شرطة الولاية إلى تعزيز الأمن في المنطقة.

المزيد من العالم العربي