الداخلية البريطانية: بلادنا بحاجة لمزيد من اليد العاملة الماهرة

"انخفضت البطالة ويواجه أرباب العمل في مختلف الصناعات صعوبات في العثور على يد عاملة ماهرة لسدّ الشواغر"

ياسة استقدام العمالة الاجنبية إلى بريطانيا لطالما كانت محل جدل بين النقابات و الجمعيات التجارية و الأجهزة الحكومية (رويترز)  

تقول وزارة الداخلية البريطانية في تقريرٍ رسمي لها إن ثمة حاجة إلى زيادة كبيرة في هجرة اليد العاملة الماهرة من خارج الاتحاد الأوروبي لسدّ الفجوات في الوظائف الرئيسية وسط شكوكٍ كبيرة بشأن اتفاقية بريكست.

والتقرير الصادر عن "اللجنة الاستشارية للهجرة" MAC التي تُعتبر كياناً مؤثراً، يدعو الوزراء إلى توسيع قائمة المهن التي تعاني المملكة المتحدة من نقص فيها، توسيعاً ملحوظاً.

وتوصي اللجنة في تقريرها بإضافة وظائف المهندسين المعماريين ومصممي المواقع الالكترونية وعلماء النفس والأطباء البيطريين إلى اللائحة، وهي مهن لم توردها من قبل.

كما تشير إلى وجوب توسيع نطاق المهن التي سبق وأُدرجت على القائمة، وذلك بهدف تغطية كافة الأدوار ضمن الفئة ذات العلاقة، بمن فيها الأطباء العامون، والفنانون والمهندسون المدنيون. وتدعو الوزراء إلى رفع قائمة النواقص من 1 % من المهن في سوق العمل البريطاني إلى 9 %، ممّا يضع حوالي 2,5 مليون عامل على قائمة المهن المطلوبة.

وتحظى الوظائف التي تندرج على قائمة المهن المطلوبة ببعض الفوائد كأن تكون رسوم طلب التأشيرة أقلّ بالنسبة للمتقدمين وعائلاتهم، فضلاً عن عدم إلزامهم باستيفاء شرط الحدّ الأدنى للراتب وهو 35,800 جنيه استرليني المطلوب للاستقرار في المملكة المتحدة بعد مرور خمس سنوات.

ويوضح التقرير، الذي أمر وزير الداخلية ساجد جاويد بإعداده، أنّ أرباب العمل يواجهون صعوبة متزايدة في ملء الشواغر الرئيسية في سوق العمل البريطاني.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويضيف "من المحتمل أن ينجم نقص العمالة عن هبوط العرض، وذلك بسبب ارتفاع أعداد المتقاعدين أو تراجع الرغبة بالوظيفة مقارنةً بالبدائل الأخرى أو ربما انخفاض أعداد المهاجرين ضمن دول المنطقة الاقتصادية الأوروبية بعد استفتاء الاتحاد الأوروبي."

ويقول البروفسور آلان مانينغ الذي يرأس اللجنة الاستشارية للهجرة "إنّ سوق العمل الحالي مختلف تماماً عن ذلك الذي قمنا بمراجعته عند إصدار قائمة المهن الأخيرة عام 2013. انخفضت البطالة ويواجه أرباب العمل في مختلف الصناعات صعوباتٍ في العثور على يد عاملة ماهرة لسدّ الشواغر.

لهذا أوصينا بتوسيع نطاق قائمة المهن لتغطية سلسلة واسعة من المهن في مجالات الصحة والمعلوماتية والهندسة."

وأشار البروفسور مانينغ إلى أنّ التوصيات قابلة للتطبيق فقط في إطار نظام الهجرة الحالي مع استمرار توفر حريّة الحركة ضمن الاتحاد الأوروبي. وأضاف "نحن نوصي بمراجعة شاملة لقائمة المهن المطلوبة متى وُجدت صورة واضحة لما سيكون عليه نظام الهجرة في المستقبل."

وبموجب تأشيرة Tier 2 للعمل في بريطانيا، يمكن لأرباب العمل استقطاب موظفين من خارج المنطقة الاقتصادية الأوروبية. وتنطبق هذه التأشيرة على فئتين من العمّال الماهرين، أولئك الوافدين لملء الوظائف المعلن عنها بموجب اختبار لسوق العمل المقيم، وأولئك الذي يصلون للحصول على وظائف مدرجة في قائمة المهن المطلوبة.

© The Independent

المزيد من دوليات