Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الأمير تشارلز مصاب بكورونا للمرة الثانية وهذا وضع الملكة

التقى بها في الآونة الأخيرة ويلازم حالياً العزل الذاتي

ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز (رويترز)

قال مكتب الأمير البريطاني تشارلز، الخميس 10 فبراير (شباط)، إن الفحوص أثبتت إصابته بـ"كوفيد-19" للمرة الثانية، في حين أفاد مصدر ملكي بأن ولي عهد بريطانيا التقى في الآونة الأخيرة بالملكة إليزابيث الثانية، لكن لم تظهر عليها أي أعراض للإصابة.

وأضاف المصدر أن الوضع الصحي للملكة التي تبلغ من العمر 95 سنة، تحت الملاحظة.

وقال "كلارنس هاوس"، مقر إقامة الأمير، "ثبتت بالفحوص هذا الصباح إصابة أمير ويلز بكوفيد-19 وهو الآن في العزل الذاتي"، مشيراً إلى أنه ألغى ارتباطاته المحددة للخميس.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ولم يصدر أي تعليق حتى الآن بشأن حالته.

وكان تشارلز البالغ 73 سنة، أصيب بفيروس كورونا في مارس (آذار) 2020، وقال في وقت لاحق إنه عانى من أعراض خفيفة فحسب. وقضى سبعة أيام في العزل الذاتي في مقر إقامته في بيركال في اسكتلندا، قبل أن يعود لاستئناف واجباته.

وأوضح ولي العهد في ديسمبر (كانون الأول)، أنه تلقّى  وزوجته كاميلا جرعات تنشيطية من لقاح الوقاية من "كوفيد-19".

وحضر تشارلز الأربعاء حفل استقبال في الصندوق البريطاني الآسيوي حيث ظهر في صور وهو يتبادل الحديث مع ضيوف آخرين، منهم وزير المالية ريشي سوناك. وكان من المرتقب حضور وزير الصحة ساجد جاويد ووزيرة الداخلية بريتي باتيل.

وأصيب الأمير وليام بـ"كوفيد-19" بعد فترة وجيزة من إصابة والده في 2020، وذكرت تقارير إعلامية وقتها أنه عانى بشدة بسبب الإصابة بالفيروس.

المزيد من الأخبار