Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

بعد التتويج بدوري أبطال أوروبا... فرجيل فان دايك يشيد بإدارة يورغن كلوب

أشاد الهولندي بمدربه مدعياً أنه خلق روح العمل والأخلاق المجتمعية التي تقف وراء نجاح الفريق

أشاد فيرجيل فان دايك بالمدير الفني لفريق ليفربول، يورغن كلوب، لتعزيزه العمل الجماعي الذي قادهم إلى الفوز في نهائي دوري أبطال أوروبا يوم السبت.

ورفع فان دايك وزملاؤه كأس أوروبا السادسة في تاريخ ليفربول مساء السبت، مُتغلبين على توتنهام هوتسبير 2-0 على ملعب "واندا متروبوليتانو" في مدريد، وقد جاء هذا النصر والتتويج بالكأس الأولى في فترة إدارة كلوب، بعد ثلاث سنوات ونصف من التقدم التدريجي منذ تعيينه.

ولقد أثبت فان دايك، الذي انضم العام الماضي في انتقال بقيمة 75 مليون جنيه إسترليني من ساوثامبتون، أنه لاعب "تحويلي"، حيث حوّل دفاع ليفربول إلى واحد من أصلب الدفاعات في كرة القدم الإنجليزية والأوروبية، ومع ذلك فقد أشاد الهولندي بكلوب مساء يوم السبت، مدعياً أنه خلق روح العمل والأخلاق المجتمعية التي تقف وراء نجاح ليفربول.

"كل شيء يأتي من المدير الفني بالطبع، يقول لنا الكثير من الأشياء التي تمسّنا حقاً، ونريد مواصلة العمل بجدّ من أجل كل هؤلاء المشجعين، ولكن من أجل زملاء الفريق الذين هم بجوارنا، ولكل من يعمل في النادي، وهذا يناسبك ويجعلك تريد جعل كل يوم أفضل ويجعلك تحاول الحصول على أقصى ما يمكنك الحصول عليه".

"الناس في ميلوود (ملعب تدريب ليفربول) على سبيل المثال، الأشخاص الذين يعملون في الملعب، وكل شخص مرتبط بليفربول، تريد أن تجعله فخوراً. والمدير الفني يضع ذلك بالتأكيد في أذهاننا".

"أعتقد أن كل شخص فينا يعرف هذا في عقله، وهذا شيء يجعلنا نشعر بالوحدة في الوقت الحالي، أنا لم أشعر بالأمر هكذا من قبل، إنه مميز للغاية، نحن نستحق هذا الموسم أن نفوز بشيء وإن الفوز بدوري أبطال أوروبا أمر مميز".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ورداً على سؤال حول ما قاله كلوب أنه وجد له هو وزملائه تأثيراً كبيراً، أجاب فان دايك "الكثير من الأشياء، إنه شيء لمسناه للتو، إن الأمر ليس كما تلعب لنفسك فقط، إنك تلعب من أجل كل شخص له علاقة بك، أنت تلعب مع كل شخص موجود دائماً من أجلك".

"لعبت مع سيلتيك وغرونينغن وساوثامبتون، وكل هذه الأندية هي أندية عائلية حقيقية، سوف يكونون دائماً هناك من أجلك بغض النظر عن الأمر، وكان هذا بالتأكيد شيئاً أريد أن أحصل عليه، أريد أن ألعب من أجل المشجعين الموجودين بالفعل من أجلي، والذين سيكونون هناك دائماً".

"إذا خسرنا يوماً فسيظلون هناك، ويدعموننا لنذهب مرة أخرى، هذا شيء يهمني حقاً وأريد أن أهتم بهم جميعاً وأقاتل من أجلهم كل يوم، ويفعلون نفس الشيء من أجلنا".

ومثل العديد من زملائه في الفريق، يعتقد فان دايك أن هذه ليست سوى البداية لفريق ليفربول "ليس الأمر كما لو أننا سنذهب بعيداً في يوليو (تموز)، نحن سنبدأ من جديد، ولنحاول الذهاب للمنافسة مرة أخرى، سنحاول بذل كل ما في وسعنا لتحدي اللقب، وتحدي دوري الأبطال وكذلك الكؤوس".

"بالتأكيد نريد قضاء هذه الليالي أكثر من مرة، لكن الأمر ليس سهلاً، والشيء الوحيد الذي عليك فعله هو الحفاظ على الإيمان والاستمرار في العمل الجاد، والبقاء متواضعين وأعتقد أننا سنفعل ذلك بكل تأكيد كما نحن الآن".

© The Independent

المزيد من رياضة