إلتون جون مهاجماً "بريكست" : لست "مغفلاً استعمارياً إنجليزياً غبياً"

انتقد أولئك الذين دعموا في 2016 حملة المطالبة بانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي المعروفة باسم “غادر" أو "Leave"

إلتون جون وشريكه ديفيد فورنش يحضران في لندن العرض الأول لفيلم Rocketman الذي يروي قصة حياة إلتون جون  20 مايو 2019 (رويترز)

أعرب إلتون جون عن شعوره بـ " الخجل" من بلاده بريطانيا، وذلك في سياق انتقاده لأشخاص بدوا وكأنهم " المغفلين الاستعماريين من الانكليز الأغبياء" ممن صوتوا لمصلحة الخروج من الاتحاد الأوروبي.

 وأكد النجم الذي كان يخاطب جمهور حفلة أقامها في مدينة فيرونا الايطالية، أنه "أوروبي"، قبل أن يوجّه انتقادات عنيفة لأعضاء مجلس العموم البريطاني، فيما كان يجلس وراء آلة البيانو. وقال " أشعر بقرف قاتل من السياسيين، وخصوصاً البريطانيين منهم"، وذلك قبل أن يؤدي أغنيته التي ظهرت عام 1995 بعنوان " بيليف" (اقتنع)

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وألمح النجم إلى أن من دعموا حملة الانسحاب من الاتحاد الأوروبي كانوا أغبياءً. وذكر في هذا السياق " أشعر بقرف قاتل من بريكست" مضيفاً وسط ترحيب صاخب من جانب الجمهور الحاشد، " أنا أوروبي. لست مغفلا استعمارياً إمبريالياً انكليزياً غبياً". وزاد " أشعر بالخجل من بلادي بسبب ما فعلته. لقد فرّقت بين أبناء الشعب الواحد".

وكان النجم، الذي تشكل حياته مادة لفيلم جديد عنوانه " روكيت مان" (الرجل الصاروخ)، في الشطر الإيطالي من جولته الوداعية التي سيغني في إطارها ببريطانيا العام المقبل. ويُشار إلى أنه ردّد في حفلة فيرونا ما كان قد قاله في حفلة أقامها الأسبوع الماضي في مدينة انتويرب الهولندية عن بريكست. 

© The Independent

المزيد من نجوم وفن