Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

قرار قضائي يحظر سفر حاكم مصرف لبنان

وسط تحقيقات بشأن أدائه في ظل أسوأ أزمة اقتصادية تشهدها البلاد

حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة (رويترز)

أعلنت القاضية اللبنانية غادة عون، الثلاثاء 11 يناير (كانون الثاني)، أنها فرضت حظراً على سفر حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، وهو في بؤرة تحقيقات بشأن أدائه بعد أن هوى لبنان إلى أزمة مالية عميقة.

ويخضع سلامة، الذي قال إنه ليس لديه أي علم بقرار القاضية عندما طلبت منه وكالة "رويترز" التعقيب، لتحقيقات تجريها السلطات في لبنان وأربع دول أوروبية، من بينها تحقيق سويسري في مزاعم غسل أموال.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ونفى سلامة ارتكاب أي مخالفات أثناء العقود الثلاثة منذ توليه منصب حاكم مصرف لبنان. وظل في منصبه حتى مع تداعي الاقتصاد تحت جبل من الديون وانهيار العملة المحلية وانزلاق شرائح من اللبنانيين إلى الفقر.

وقالت عون لـ"رويترز" إن الحظر يأتي في إطار تحقيق لبناني ترأسه بشأن تصرفات سلامة، الذي تتعرض ولايته كحاكم للبنك المركزي لتدقيق متزايد منذ أن هوى لبنان إلى أزمة اقتصادية في عام 2019. وأضافت أن المرحلة المقبلة في تحقيقها ستكون استجواب سلامة.

وقال مصدر قضائي إن التحقيق الذي ترأسه عون يشمل التحقيق في مزاعم بالغش وشكاوى بحق حاكم مصرف لبنان من مودعين لا يستطيعون الوصول إلى مدخراتهم لدى البنوك اللبنانية التي أصيبت بالشلل.

وأضاف المصدر أن التحقيقات تشمل أيضاً عمليات "الهندسة المالية" التي انتهجها البنك المركزي.

المزيد من العالم العربي