طبعتان عمانية ومصرية لرواية "سيدات القمر" بعد فوزها

البوكر الدولية جعلت الإقبال عليها يزداد بقوة

الطبعة الجديدة من "سيدات القمر" (الآداب)

نظراً إلى رواج رواية "سيدات القمر" للكاتبة العمانية جوخة الحارثي بعد فوزها في الترجمة الإنكليزية بجائزة مان بوكر الدولية، والإقبال على شرائها قررت دار الآداب ناشرة الرواية إصدار طبعتين منها الأولى في عمان بالاتفاق مع دار "روازن" والثانية مع مكتبة "تنمية" في القاهرة وهي ستباع بسعر يلائم القراء المصريين. وكانت دار الآداب باشرت في إصدار طبعة جديدة للرواية تميزت عن الأولى بحملها على الغلاف إشارة إلى الجائزة الدولية. وفور إعلان الفوز تحرّكت النسخ التي كانت ترقد في المستودعات بعدما انهالت الطلبات عليها، فالجائزة لفتت القراء إليها بعد مضيّ عشر سنين على صدورها. وتترجم الرواية الآن إلى لغات عدة سواء انطلاقاً من العربية أو من الترجمة الإنكليزية الجميلة والمتينة التي أنجزتها الكاتبة مارلين بوث تحت عنوان "أجرام سماوية".

ومعروف "أن سيدات القمر" هي أول رواية عُمانية تترجم إلى الإنكليزية وتفوز بهذه الجائزة وتشق طريقها إلى العالمية. وهي تروي حياة ثلاث شقيقات يشهدنَ على تطوّر المجتمع العماني بعد حقبة الاستعمار، وتتناول قضايا مهمة منها الحب وخضوع المرأة والعبودية في حقبة تاريخية. وبلغت قيمة الجائزة المالية 50 ألف جنيه إسترليني تقاسمتها جوخة الحارثي مع المترجمة الأميركية مارلين بوث (64 سنة).
وكانت الحارثي أصدرت ثلاث روايات، هي: "منامات" 2004 و"سيدات القمر" 2010 و"نارنجة" 2016 وهي الرواية التي فازت بـ "جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب" عام 2016.

المزيد من كتب