Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

"فيفا": كأس العام في قطر بـ32 منتخبا

بعد مداولات لرفع الدول المشاركة إلى 48 وطرح استضافة دول مجاورة بعض المباريات

قرار الـ"فيفا" عدم رفع عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم 2022 في قطر من 32 إلى 48 منتخباً بسبب "الظروف الراهنة" (رويترز)

خلص مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" إلى أنه "في ظل الظروف الراهنة" "لا قابلية لتحقيق اقتراح رفع عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم 2022 في قطر من 32 إلى 48 منتخباً.

أُعلنت هذه النتيجة "طبقاً لخلاصات دراسة الجدوى التي صادق عليها المجلس"، خلال اجتماعه الأخير في زيوريخ السويسرية، الأربعاء 22 مايو (أيار)، وفق موقع "فيفا".

وأوضح الـ"فيفا" أنه "بالنظر إلى تقدم الاستعدادات، وإلى ضرورة إنجاز تقييم مفصلٍ للأثر اللوجستي المحتمل على البلد المستضيف... تقرّر التخلي عن مواصلة بحث هذه الإمكانية".

أضاف القرار أن "بطولة كأس العالم 2022 ستحتفظ بتصميمها الأولي، مثلما خُطط لها بمشاركة 32 منتخباً، ولن يتم التقدم بأي مقترح لكونغرس FIFA المقرر في 5 يونيو (حزيران) المقبل.

ووافق الـ"فيفا" على أن يُطبّق اقتراح زيادة عدد المنتخبات إلى 48 في بطولة 2026، التي ستنظمها كل من كندا والمكسيك والولايات المتحدة الأميركية. علماً أن قرار الاستضافة حصل قبل انتهاء عملية تقديم العروض.

تحديات

وطرح اقتراح زيادة عدد المنتخبات، أسئلة وتحدّيات لوجستية عدة، منها أنه هل يمكن لاستعدادات الدولة المضيفة استيعاب زيادتي عدد المباريات والمشجعين المتوقعتين في حال رفع عدد المنتخبات. علماً أن قطر التي اختيرت في العام 2010 لاستضافة المونديال، قامت باستعداداتها على أساس 32 منتخباً.

مع الإشارة إلى أن رئيس الـ"فيفا" جاني إنفانتينو هو أبرز من دعم قرار رفع عدد المنتخبات إلى 48. وقد اقترح توسيع البطولة اعتباراً من نسخة قطر 2022 وناقش مدى امكانية مشاركة دول أخرى في التنظيم.

وقال إنفانتينو، في مارس (آذار) 2019، إن دراسة الجدوى أظهرت أنه من الممكن زيادة عدد المنتخبات إلى 48، "شريطة استيفاء شروط معينة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

اقتراحات

وتم تداول اقتراحات عدة منها استضافة الكويت وسلطنة عمان بعض المباريات في مونديال 2022 في حال زيادة عدد المنتخبات، لكن مسقط أعلنت رسمياً عدم رغبتها في ذلك. وأشارت تقارير صحافية إلى أن إنفانتينو سمع الموقف نفسه في الكويت، خلال زيارتها في مارس (آذار) 2019.

وأطلق إنفانتينو بعد ذلك مواقف توحي بأنه تراجع عن موقفه، إذ قال إثر اجتماع للاتحاد في الولايات المتحدة أن تحقيق رفع عدد المنتخبات أمر جيد وعدم تحقيقه أمر جيّد أيضاً.

تقليص شروط

وكان الـ"فيفا" أعلن أنه يقلّص شروطه الأساسية بهدف "إشراك دولٍ مجاورة". لكن "عملية المشاورات المعمقة والشاملة التي أُقيمت بمشاركة جميع المساهمين المهمين، أفضت إلى عدم قابلية تحقيق هذا المقترح في ظل الظروف الراهنة"، وفق موقع الـ"فيفا".

ويأتي قرار المجلس قبل أسبوعين من كونغرس الـ"فيفا" في باريس في 5 يونيو (حزيران) 2019، والذي كان سيتخذ القرار النهائي بشأن التوصية بزيادة عدد المنتخبات التي أقرها الاتحاد في اجتماع في مدينة ميامي الأميركية في مارس (آذار) 2019.

المزيد من رياضة