نجم باريس سان جيرمان كيليان مبابي يُلمح إلى إمكانية خروجه هذا الصيف للانضمام إلى مشروع جديد

حصل اللاعب البالغ من العمر 20 عاماً على الجائزة الكبرى يوم الأحد قبل التشكيك في مستقبله بالعاصمة

كيليان مبابي مهاجم فريق باريس سان جيرمان الفرنسي يحمل جائزة لاعب الموسم في الدوري الفرنسي (رويترز)

أسقط كيليان مبابي قنبلة عن طريق الاعتراف بأن مستقبله قد يكون بعيداً عن باريس سان جيرمان.

وتمتّع مبابي بصعود ملحوظ، إذ وضع نفسه في مصاف مثله الأعلى كريستيانو رونالدو.

وحصل اللاعب يوم الأحد على الجائزة الكبرى بين جوائز الاتحاد الفرنسي للاعبي كرة القدم، إذ فاز بجائزة لاعب الموسم في دوري الدرجة الأولى الفرنسي، لكن بعد تسلمه الجائزة التي قدمها له نجم تشيلسي السابق ديدييه دروغبا، كشف عن رغبته في مزيد من المسؤولية، إما مع باريس سان جيرمان وإما في مكان آخر مع مشروع جديد.

وقال مبابي "إنها لحظة مهمة للغاية بالنسبة لي، لقد وصلت إلى نقطة تحوّل في حياتي المهنية".

"لقد اكتشفت الكثير هنا، وأشعر أنه قد يكون الوقت المناسب لتحمل المزيد من المسؤولية".

"آمل أن يكون ذلك في باريس سان جيرمان، سيكون ذلك متعة كبيرة، أو ربما في مكان آخر مع مشروع جديد".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وحصل مبابي على الجائزة بعد موسم رائع مع فريق العاصمة، إذ سجل 40 هدفاً في جميع المسابقات، بما في ذلك 32 هدفاً في 28 مباراة بالدوري، كما احتفظ بجائزة أفضل لاعب شاب في العام للسنة الثالثة على التوالي.

 

وأضاف "أنه لمن دواعي سروري حقاً، هذه هي الكأس الوحيدة التي أفتقدها! أنا سعيد للغاية".

"أود أولاً أن أهدي هذا إلى رئيس النادي، فقد كان دائماً صادقاً معي منذ وصولي في اليوم الأول، لذلك أود أن أشكره، وأود أن أشكر الجميع هنا الذين أسهموا في هذه البطولة".

"إنها الآن سنتي الرابعة في هذا الدوري، لقد رأيت الكثير من الأشياء التي كانت غنية بالعاطفة".

"أولاً مع موناكو، إذ تشكلت هناك، وفزنا باللقب، ثم مشروع مختلف تماماً مع باريس سان جيرمان، حيث نجحت في ضبط طريقة لعبي في سنتي الأولى، ثم تغيير مركزي هذا العام".

"لكن أريد أن أقول لكم شكراً".

© The Independent

المزيد من رياضة