Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الشرطة الإسرائيلية تقتل فلسطينية حاولت طعن ضباط في القدس القديمة

تبلغ 30 عاماً ولم تحدد هويتها بعد

أعلنت الشرطة الإسرائيلية أن امرأة فلسطينية حاولت شن هجوم على القوات الإسرائيلية في مدينة القدس القديمة تم "تحييدها"، اليوم الخميس.

ووفق بيان للشرطة، فإن المرأة التي كانت تحمل "أداة حادة"، حاولت طعن عناصر من الشرطة في أحد الطرق المؤدية إلى مسجد الأقصى، حيث سمعت مراسلة لوكالة وكالة الصحافة الفرنسية، إطلاق نار، وشاهدت جثة امرأة على الأرض، تمت تغطيتها في ما بعد.

وجاء في البيان، أن الشرطة الإسرائيلية "أطلقت النار" تجاه المهاجمة، وأن "الوحدة الطبية التي وصلت إلى المكان أكدت وفاتها". وأكد البيان عدم إصابة أي عنصر من الشرطة في محاولة الهجوم.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال البيان، إن المرأة البالغة 30 عاماً، والتي لم تحدد هويتها بعد، خرجت من باحات الحرم القدسي قبل اقترابها من عناصر الشرطة.

وتنتشر الشرطة الإسرائيلية على كل مداخل باحات الحرم القدسي.

وفي مايو (أيار) الماضي، شهدت باحات المسجد الأقصى توتراً بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية، أعقبته اشتباكات في الضفة الغربية المحتلة.

والأحد الماضي، قتل خمسة فلسطينيين في اشتباكات مع القوات الإسرائيلية خلال عملية في الضفة الغربية للقبض على "إرهابيين"، وفق مسؤولين.

المزيد من الشرق الأوسط