Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

زواج أصالة وشفاء ياسمين عبد العزيز يتصدران حديث الوسط الفني

الجمهور يبحث عن الزوج الثالث وأحمد العوضي يتوعد طبيب الخطأ الجراحي

الفنانة السورية أصالة نصري  (أ ف ب)

سيطرت الأحداث السعيدة على حديث الوسط الفني المصري والعربي خلال الساعات الأخيرة، وتصدر زواج الفنانة السورية أصالة نصري والإعلان عنه بشكل مباغت قمة مفاجآت الأحداث الفنية، وكذلك شفاء الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز واقتراب عودتها من سويسرا إلى أرض الوطن.

زواج أصالة

ساد الغموض الحياة العاطفية للفنانة أصالة في الفترة التي أعقبت انفصالها عن زوجها الثاني المخرج طارق العريان، وتردد منذ أشهر زواجها من نائب مصري من محافظة الإسكندرية (شمال مصر) وكانت الزوجة الثانية له، إذ إنه كان مرتبطاً بزيجة أخرى في ذلك الوقت، ولكن أصالة لم تنفِ أي خبر على الرغم من سيطرة الحديث على المواقع الفنية والمنصات الإلكترونية والبرامج، واعتبر البعض أن صمتها في حد ذاته تأكيد للخبر بشكل غير مباشر. ومنذ ساعات، زاد الغموض بعدما أعلنت الإعلامية الكويتية مي العيدان، عبر حسابها الرسمي في موقع الصور والفيديو "إنستغرام"، زواج المطربة السورية أصالة نصري من الشاعر العراقي فائق حسن، مدير أعمال المطرب ماجد المهندس.

ونشرت الإعلامية الشهيرة صوراً تجمع بين أحدث عروسين "أصالة وفائق" في أحد الأماكن العامة أثناء تبادل الحديث، وكتبت معلقة على الصورتين، "زواج أصالة نصري من مدير أعمال ماجد المهندس. ألف مبروك الزواج للمرة الثالثة"، وتجاهلت العيدان ما تردد عن زواج أصالة الثالث من النائب السكندري الذي لم يتم نفيه أو تأكيده وراح في طي الكتمان من دون معرفة صحته حتى الآن. واعترفت العيدان فقط بالزيجتين الوحيدتين المعلنتين لأصالة من أيمن الذهبي والد ابنها خالد وابنتها شام، والزيجة الثانية من المخرج طارق العريان والد ولديها آدم وعلي.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأكدت أصالة خبر الزواج بعد انتشاره من مصادر مقربة منها، فمنذ ساعات أعلنت عبر صفحتها الرسمية بموقع تبادل الصور "إنستغرام" الزواج السعيد من فائق حسن، حيث نشرت صورة تجمعها به وعلقت عليها بكثير من المحبة والامتنان وشكر الجميع.

وسرعان ما تصدر فائق حسن مؤشرات البحث وهو شاعر ومخرج عراقي، يبلغ من العمر 52 سنة وتزوج مرة سابقة ثم انفصل ويعمل مديراً لأعمال المطرب العراقي ماجد المهندس، وتعاون كشاعر مع عدد كبير من الفنانين خلال مشواره الفني. من أشهر أغانيه، "بين أيديا، يمكن أحبك، وحشني موت، وأنا حنيت".

تحسن ياسمين

وبعد حوالى شهرين من تدهور الحالة الصحية لياسمين عبد العزيز بعد خطأ طبي تعرضت له أثناء عملية جراحية وسافرت إلى سويسرا لاستكمال علاجها، تحسّن وضعها الصحي بشكل كبير. وأكدت مصادر مقربة من ياسمين لـ"اندبندنت عربية" أنها تستعد للعودة إلى مصر قريباً بعد زوال الخطر عن حياتها وقضائها فترة نقاهة لأسابيع عدة في سويسرا. وطمأنت الفنانة جمهورها وطرحت منشوراً عبر صفحتها الرسمية في "فيسبوك" و"إنستغرام".

هجوم العوضي

وعلى جانب آخر، شن الفنان أحمد العوضي زوج ياسمين عبد العزيز هجوماً حاداً على الطبيب الذي أفشى أسراراً عن حالة زوجته، مؤكداً أنه ليس من الفريق الطبي المعالج لوضعها، وارتكب جريمة وخالف أخلاق المهنة.

وأضاف العوضي، خلال مداخلة هاتفية في أحد البرامج المصرية، أن "الطبيب ادعى أن العملية التي أُجريت لزوجته كانت دقيقة للغاية، وما حدث لها مضاعفات طبيعية. في حين أن المضاعفات كادت تقتلها، وسمح لها بالخروج بعد يومين على الرغم من سوء حالتها وعلى الرغم من أن أحد الأطباء قال إن ياسمين قد تموت بعد ساعات بسبب العملية الجراحية التي أجرتها وفشلت". وتابع، "عندما عرضت الحالة الصحية لها بعد إصابتها بالمضاعفات على الطبيب هشام الكيلاني، قال لي لا بد من أن ننقذها بأسرع وقت، فقد تموت خلال 3 ساعات، في حين قال الطبيب المعالج لها، هذه حالة واردة بنسبة 15 في المئة".

وأضاف، "كنت مشغولاً على صحة ياسمين، لذلك لم أرد في وقتها، لكني الآن أشكر الأطباء الذين أنقذوها، وكذلك سأتخذ الإجراءات القانونية ضد الطبيب المعالج المهمل، وكذلك مفشي الأسرار، والمقصر لا بد من أن يأخد جزاءه، وسأتحرك قانونياً، وأثق بعدالة القضاء المصري".

المزيد من فنون