Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

"طالبان" تضرب مطار قندهار بصواريخ والسلطات تعلق الرحلات

تشن الحركة منذ ثلاثة أشهر هجوما واسعا في البلاد تزامنا مع بدء انسحاب القوات الأجنبية

قافلة من القوات الخاصة الأفغانية خلال مهمة إنقاذ شرطي محاصر في نقطة تفتيش محاطة بطالبان في قندهار (رويترز)

قال المتحدث باسم حركة "طالبان" ذبيح الله مجاهد، إن مقاتلي الحركة ضربوا مطار قندهار في جنوب أفغانستان بثلاثة صواريخ على الأقل، ليل السبت الأحد، 31 يوليو (تموز)، مضيفاً أن الهدف هو إحباط ضربات جوية تشنها قوات الحكومة الأفغانية.

مطار قندهار

أضاف مجاهد لـ"رويترز"، "استهدفنا مطار قندهار لأن العدو يستخدمه مركزاً لشن ضربات جوية علينا".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ووفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية، قال رئيس مطار قندهار مسعود باشتون، "أطلقت ثلاثة صواريخ، الليلة الماضية، على المطار، أصاب اثنان منها المدرج، ونتيجة لذلك ألغيت كل الرحلات من المطار وإليه".

وذكر مسؤولون أفغان أن الهجمات الصاروخية أجبرت السلطات على تعليق الرحلات وأن المدرج قد تضرر جزئياً، وأضاف المسؤولون أنه لم ترد بعد تقارير عن سقوط مصابين.

هجوم واسع

وتشن حركة "طالبان" منذ ثلاثة أشهر هجوماً واسعاً في أفغانستان، تزامناً مع بدء انسحاب القوات الأجنبية بصورة نهائية من هذا البلد الذي تمزقه الحرب منذ عقود، والذي بات على وشك الاكتمال.

المزيد من دوليات