الخارجية الأميركية تنشر حصيلة سنة من العقوبات على إيران

انخفضت صادرات النفط الى مستويات غير مسبوقة

وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو ونظيره البريطاني جيرمي هانت اثناء مناقشة الملف النووي الايراني في اجتماعات بروكسل 13 مايو 2019 (أ.ف.ب)

استعرضت وزارة الخارجية الأميركية النتائج التي تحققت بعد مرور عام على انطلاق "حملة الضغط القصوى على النظام الإيراني".

ونشرت صفحة "فريق التواصل" التابع للخارجية الأميركية على "تويتر" شريط فيديو يظهر نتائج العقوبات التي فرضتها واشنطن بالتدريج على النظام الإيراني، وهي على النحو التالي:

1- حوالي 10مليارات دولار قيمة الإيرادات التي حُرم منها النظام الإيراني بسبب أنشطته المزعزعة للاستقرار.

2- أكثر من 100 شركة توقفت عن القيام بأعمال تجارية مع النظام الإيراني.

3- 1.5 مليون برميل من النفط أُبعدت عن الأسواق يومياً.

4- أكثر من 20 مستورداً للنفط أنهوا استيراد النفط الإيراني.

5- أكثر من 75 ناقلة رُفض السماح لها بحمل الأعلام للإبحار.

6- أكثر من 70 مؤسسة مالية إيرانية مرتبطة بالنظام باتت تخضع للعقوبات.

7- 970 كياناً تتبع للنظام الإيراني جرى استهدافها عبر 26 عقوبة.

أقصى قدر من الضغط

وأشار "فريق التواصل" إلى بيان وزير الخارجية مايك بومبيو الذي أكد أن الولايات المتحدة ملتزمة حرمان النظام الإيراني من السبل كافة التي تمكنه من الحصول على سلاح نووي، وشدد بومبيو على أن واشنطن ستواصل "فرض أقصى قدر من الضغط على النظام إلى أن يتخلى عن طموحاته المزعزعة للاستقرار".

مشتريات الخام الإيراني ستصل إلى الصفر

أكد السفير برايان هوك من جهته، أن الولايات المتحدة فرضت أشد العقوبات على النظام الإيراني، وأدرجت قيد العقوبات ما يقرب من ألف فرد. أضاف "لقد خفّضنا صادرات إيران من النفط إلى مستويات غير مسبوقة وتوقفنا عن إصدار إعفاءات نفطية لمستوردي النفط الإيراني ما يعني أن مشتريات الخام الإيراني ستصل إلى الصفر".

المزيد من دوليات