Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

فوضى عمت المحطة الخامسة بمطار هيثرو، لماذا؟

نقص في طاقم العمل بسبب الإرباك الناجم عن الجائحة

زحام في مطار هيثرو بعد تغيب عاملين فيه (كاثرين ويلي، تويتر)

شهدت منطقة تسجيل الدخول في مطار هيثرو قبل أيام فوضى عارمة بسبب اضطرار عدد كبير من طاقم العمل إلى العزل الذاتي الإلزامي [التغلب تالياً عن العمل].

واشتكى الركاب من طوابير الانتظار الطويلة عند تسجيل الدخول في المحطة الخامسة من مطار هيثرو، وهي واحدة من المحطتين العاملتين في المطار اللندني، وذلك بسبب نقص في طاقم العمل.

واجتاحت صور الفوضى والبلبلة مواقع التواصل الاجتماعي، وأظهرت صفوفاً طويلة من الركاب الذين انتظروا دورهم عند مكاتب تسجيل الدخول ونقاط التفتيش.

وبحسب تقدير أحد الركاب، فاق عدد الذين يحاولون اجتياز نقاط التفتيش 1000 شخص، وغردت المسافرة كاثرين ويلي أن الأمر كان أشبه "بالفوضى العارمة" فيما وصفه باري مانرز "بالهرج والمرج".

وفي سياق متصل، أكد متحدث باسم مطار هيثرو لـ "اندبندنت" بأن الازدحام في منطقة المغادرة سببه النقص في طاقم العمل الذي أبلغته خدمة الفحص والتتبع التابعة لهيئة الخدمات الصحية الوطنية بوجوب الالتزام بالعزل الذاتي.

وأضاف قائلاً، "قمنا بتفعيل عدد إضافي من أعضاء طاقم العمل لمساعدة الركاب في رحلتهم وعاد سير العمل إلى طبيعته الآن. نعتذر من الركاب عن أي إزعاج سببناه لهم".

ويتزامن ذلك مع تحذير أطلقه مشغلو القطارات بأن عشرات القطارات عبر بريطانيا ألغت رحلاتها بسبب النقص الحاصل في طاقم العمل.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويُعزى السبب إلى ما يعرف بـ "pingdemic" [فوضى ناجمة عن الجائحة]، إثر الطلب من موظفين حيويين في فريق العمل عزل أنفسهم لأنهم احتكوا بمصاب بفيروس كورونا.

وأعلنت شركة "غريت وستيرن ريلوي " GWR وهي إحدى الشركات المشغلة لخطوط السكك الحديدية في بريطانيا بأن "نقصاً في طاقم عمل القطارات يعني أن الشركة ستسير خدمات معدلة يوم 12 يوليو (تموز) بسبب تزايد عدد أفراد طاقم العمل الذين اضطروا إلى العزل الذاتي بسبب تلقيهم إخطاراً بذلك من خدمة الفحص والتتبع".

وتشهد محطة مترو الأنفاق "فيكتوريا" في لندن إلغاء رحلات على الروابط المؤدية إلى ساحل ساسيكس وبعض الرحلات لمسافات أقصر.

وأفادت "اندبندنت" أن الركاب العائدين إلى المملكة المتحدة قد يواجهون طوابير انتظار طويلة لثلاث أو أربع ساعات عندما يتم رفع القيود ضمن القائمة الصفراء للمسافرين الذين تلقوا اللقاح بدءاً من الأسبوع المقبل.

ومن المتوقع أن يشهد السفر الدولي دفعة زخم مفاجئة مع تخفيف القيود، بيد أن تدفق المسافرين العائدين قد يتسبب بتأخير كبير في المطارات البريطانية بحسب ما حذرت مصلحة الحدود، لأنها "غير مجهزة للتعامل مع هذا الكم من الطلب".

© The Independent

المزيد من سياحة و سفر