Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

موجة انخفاض تغطي الأسهم الخليجية

السوق السعودية تحافظ على مكاسبها ومؤشر أبو ظبي يخترق مستويات جديدة

المؤشر العام للأسهم السعودية يحافظ على مكاسبه رغم التقلبات (اندبندنت عربية)

تمكن مؤشر الأسهم السعودية الرئيسة من البقاء فوق 11 ألف نقطة، فيما واصلت سوق أبو ظبي للأوراق المالية ارتفاعها، واخترق المؤشر العام مستوى قياسياً تاريخياً، بعدما تخطى حاجز سبعة آلاف نقطة، قبل أن يقلص مكاسبه قليلاً ويغلق في نهاية التعاملات عند 6995 نقطة، ورفع من إجمالي المكاسب خلال جلستي اليوم وأمس إلى 40 مليار درهم (10.66 مليار دولار).

وأغلق المؤشر السعودي منخفضاً 30.70 نقطة، ليقفل عند مستوى 11001.03 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها 12 مليار ريال (3.2 مليار دولار)، وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 380 مليون سهم، تقاسمتها أكثر من 445 ألف صفقة، سجلت فيها أسهم 62 شركة ارتفاعاً في قيمتها، فيما أغلقت أسهم 125 شركة على تراجع.

وكانت أسهم شركات "أم آي أس"، و"ذيب"، و"الخزف السعودي"، و"الحكير"، و"سويكورب وابل ريت" الأكثر ارتفاعاً، أما أسهم شركات "المتحدة للتأمين"، و"الأهلي ريت 1"، و"الخبير ريت"، و"شاكر"، و"أنابيب السعودية" فكانت الأكثر انخفاضاً في التعاملات، حيث تراوحت نسب الارتفاع والانخفاض ما بين 7.90 في المئة و3.58 في المئة، فيما كانت أسهم شركات "سويكورب" و"ابل ريت"، و"لازوردي"، و"الإنماء"، و"دار الأركان" هي الأكثر نشاطاً بالكمية، كما كانت أسهم شركات "ذيب"، و"لازوردي"، و"سويكورب وابل ريت"، و"الإنماء"، و"الراجحي" هي الأكثر نشاطًا في القيمة.

كما أغلق مؤشر الأسهم السعودية الموازية (نمو) اليوم مرتفعاً 8.38 نقطة، ليقفل عند مستوى 22718.29 نقطة، وبتداولات بلغت 19 مليون ريال، وبلغ عدد الأسهم المتداولة 260 ألف سهم تقاسمتها 1025 صفقة.

وكانت شركة "الأهلي كابيتال" أصدرت توقعاتها لأرباح الربع الثاني من العام المالي 2021، للشركات المدرجة في السوق السعودية، التي تقع في إطار تغطيتها، وتوقعت أن تحقق "سابك" أرباحاً قدرها نحو 6.4 مليار ريال (1.7 مليار دولار) خلال الربع الثاني 2021، كما توقعت ارتفاع أرباح "مصرف الراجحي" بنسبة 43 في المئة إلى نحو 3.5 مليار ريال (933 مليون دولار)، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

الأسواق الخليجية

أقفل مؤشر البحرين العام اليوم عند مستوى 1.579.09 بارتفاع قدره 0.04 نقطة عن معدل الإقفال السابق، كما أغلق مؤشر البحرين الإسلامي عند مستوى 669.39، بارتفاع قدره 0.07 نقطة عن معدل إقفاله السابق. وبلغت كـمية الأسهـم المتداولة 778 ألفاً و225 سهماً بقيمة إجمالية قدرها 275 ألف دينار بحريني (730.16 ألف دولار) نُفذت من خلال 43 صفقة.

وفي الدوحة، سجل المؤشر العام لبورصة قطر، انخفاضاً بمقدار 28.23 نقطة، أي ما نسبته 0.26 في المئة، ليصل إلى عشرة آلاف و799.85 نقطة. وتدُوول خلال جلسة اليوم، 118.15 مليون سهم بقيمة 269.2 مليون ريال (73.94 مليون دولار)، نتيجة تنفيذ 5993 صفقة في جميع القطاعات، وارتفعت في الجلسة أسهم ثماني شركات، بينما انخفضت أسعار 35 شركة أخرى، فيما حافظت أربع شركات على سعر إغلاقها السابق.

وأغلقت بورصة الكويت تعاملاتها على انخفاض مؤشر السوق العام بمقدار 7 .24 نقطة، ليبلغ مستوى 83 .6377 نقطة، بنسبة هبوط بلغت 39 .0 في المئة، وبلغت كمية الأسهم المتداولة 203 ملايين سهم، تمت عبر 9126 صفقة نقدية، بقيمة 5.35 مليون دينار كويتي (117.87 مليون دولار).

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وانخفض مؤشر السوق الرئيس 4 .27 نقطة، ليبلغ مستوى 42 .5279 نقطة، بنسبة هبوط بلغت 52 .0 في المئة من خلال كمية أسهم بلغت 11 .140 مليون سهم، تمت عبر 5990 صفقة نقدية، بقيمة 6 .15 مليون دينار كويتي (51.80 مليون دولار).

كما تراجع مؤشر السوق الأول 9 .23 نقطة، ليبلغ مستوى 20 .6939 نقطة، بنسبة هبوط بلغت 34 .0 في المئة من خلال كمية أسهم بلغت 9 .62 مليون سهم، تمت عبر 3136 صفقة بقيمة 9. 19 مليون دينار (66.08 مليون دولار).

"أبو ظبي" تستمر في الصعود و"دبي" تتماسك

واصلت سوق أبو ظبي للأوراق المالية مسارها الصاعد بقوة، مما دفع المؤشر العام إلى اختراق مستوى قياسي تاريخي، بعدما تخطى حاجز سبعة آلاف نقطة، قبل أن يقلص من مكاسبه قليلاً، ويغلق في نهاية التعاملات عند 6995 نقطة، بزيادة نسبتها 0.67 في المئة، مقارنة مع اليوم السابق.

وفي ظل استمرار المسار الصاعد للسوق عززت القيمة السوقية لأسهم الشركات المدرجة من مكاسبها خلال جلسة اليوم بمقدار 21 مليار درهم (5.6 مليار دولار)، مما رفع من إجمالي المكاسب خلال جلستين إلى 40 مليار درهم (10.66 مليار دولار)، وفقًا للأرقام الصادرة عن السوق، وبلغت قيمة الصفقات المبرمة 1.24 مليار درهم (340 مليون دولار)، فيما وصل عدد الأسهم المتداولة 159 مليون سهم نفذت من خلال 5284 صفقة.

وواصل سهما "العالمية القابضة"، و"ألفا أبو ظبي"، قيادة النشاط في سوق العاصمة، وسط عمليات شراء مكثفة للمؤسسات والأفراد على سهمي الشركة، مما دفعهما إلى القفز إلى مستويات سعرية جديدة، وكان سهم "العالمية القابضة" أغلق عند 125 درهما (34.03 دولار)، علماً بأنه وصل في حده الأعلى خلال الجلسة إلى 133 درهماً (36.21 دولار)، وبلغت قيمة التداولات على 340 مليون درهم (92.56 مليون دولار).

وقفز سهم "ألفا أبو ظبي" إلى 20.98 درهم، بزيادة نسبتها 11.12 في المئة، مقارنة مع سعره في اليوم السابق، ووصلت قيمة الصفقات المبرمة على السهم 194 مليون درهم (52.81 مليون دولار).

وكان سهم شركة الدار العقارية أغلق على ارتفاع عند 3.81 درهم (1.04 دولار)، بالإضافة إلى سهم "أغذية" 6.07 درهم (1.65 دولار)، و"جلفار" 1.70 درهم (0.46 دولار).

وأقفلت سوق دبي المالية اليوم منخفضة بشكل طفيف وبواقع نقطة واحدة، عند مستوى 2803 نقاط، وبتداولات بلغت قيمتها الإجمالية 138 مليون درهم (37.57 مليون دولار). وارتفعت أسهم عشر شركات من أصل 30 تدُوولت اليوم، بينما انخفضت أسهم 13 شركة، وبقيت سبع شركات على ثبات.

وأقفل سهم "إعمار العقارية" مرتفعاً بنسبة 0.2 في المئة عند 4.16 درهم (1.13 دولار)، وبتداولات تجاوزت خمسة ملايين سهم، بينما ارتفع سهم "إعمار مولز" بنسبة 1.5 في المئة عند 2.01 درهم (0.55 دولار)، وبتداولات تجاوزت 11 مليون سهم.

وانخفض سهم "ديار للتطوير" بنسبة 1.3 في المئة عند 0.297 درهم (0.081 دولار)، وبتداولات قاربت ثمانية ملايين سهم، بينما انخفض سهم "دبي الإسلامي" بنسبة 0.2 في المئة عند 4.84 درهم (1.32 دولار)، وبتداولات تجاوزت أربعة ملايين سهم، وأكثر الأسهم تداولاً سهم "الاتحاد العقارية"، مغلقاً عند سعره السابق 0.263 درهم (0.072 دولار)، وبتداولات تجاوزت 13 مليون سهم.

المزيد من أسهم وبورصة