Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ارتفاع حصيلة ضحايا انهيار المبنى في فلوريدا إلى 11 قتيلا

لا يزال 150 شخصاً في عداد المفقودين وعمليات البحث بين الأنقاض تتواصل

بعد خمسة أيام من انهيار مبنى قرب ميامي في ولاية فلوريدا الأميركية، ارتفعت حصيلة الضحايا من عشرة إلى 11 قتيلاً، وفق ما أعلنت السلطات الإثنين، فيما لا يزال 150 شخصاً في عداد المفقودين.

وقالت دانييلا ليفن كافا، رئيسة بلدية مقاطعة "ميامي ديد"، خلال مؤتمر صحافي مساء الإثنين إنه "خلال الساعات الأخيرة عثر المسعفون على ضحية آخر. عدد القتلى المؤكد هو 11".

ولا يزال 150 شخصاً في عداد المفقودين، من بينهم عشرات الأميركيين اللاتينيين المتحدّرين من الأرجنتين وكولومبيا والباراغواي وتشيلي والأوروغواي.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأكدت رئيسة البلدية أن عمليات البحث بين أنقاض المبنى تتواصل "بلا كلل" و"على مدى الساعة"، ويتولاها مسعفون من "ميامي ديد" وآخرون من ولاية فلوريدا وحتى من إسرائيل والمكسيك وصلوا في اليومين الماضيين.

وفجر الخميس، انهار المبنى المكوّن من 12 طابقاً، الذي يضم 55 شقة والمطل على المحيط في سورفسايد قرب ميامي بيتش، بينما كان سكان نائمين في الداخل.

وأكدت السلطات وخبراء أن أسباب انهيار برج شامبلين لا تزال مجهولة. لكن تقريراً عن حالة المبنى أشار في وقت مبكر من عام 2018 إلى وجود "أضرار هيكلية كبيرة"، وكذلك "تشققات" في السرداب، وفق وثائق نشرتها إدارة مدينة سورفسايد مساء الجمعة.

المزيد من الأخبار