بعد إصابته أمام نيوكاسل... هل يلحق صلاح بركب ليفربول أمام برشلونة؟

طبيب منتخب مصر: تواصلنا مع الجهاز الطبي ولم يحدد موعد عودته... وأبوتريكة يكشف تفاصيل مكالمته مع "مو"

محمد صلاح لاعب فريق ليفربول يغادر الملعب محمولا على نقالة بعد إصابته في مباراة فريقه مع نيوكاسل. 4 مايو 2019 (رويترز)

"صلاح بخير، وجدناه يتابع المباراة في غرفة الملابس، ولكننا بانتظار انتهاء الفحوصات الطبية له"، هكذا تحدث الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي عن الإصابة التي تعرض لها هدّاف فريقه محمد صلاح خلال لقائه مساء أمس السبت أمام نيوكاسل ضمن منافسات الجولة 37 من الدوري الإنجليزي.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

صلاح أُصيب في الدقيقة 70 من عمر اللقاء، إثر اصطدامه بحارس نيوكاسل في كرة مشتركة، ولكنه لم يستطع الوقوف واستكمال المباراة التي كانت نتيجتها وقتها هدفين لكل فريق، وخرج محمولاً على نقالة، ليدفع كلوب بالبلجيكي ديفوك أوريجي بدلاً من "مو" ويسجل هدف الفوز لفريقه.

ولكن رغم الفوز ظلّ جمهور ليفربول بالأخص قلقاً حول إصابة محمد صلاح، الذي يعقدون عليه الأمل لقيادتهم الثلاثاء المقبل أمام برشلونة الإسباني في إياب دور نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بعدما هُزموا ذهاباً أمامه الأربعاء الماضي بثلاثية كان اللاعب المصري هو الأخطر بصفوف الريدز.

وكان صلاح نجح الموسم الماضي في قيادة ليفربول لنهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد، ولكنه خرج بإصابة شديدة إثر التحامه مع الإسباني سيرخيو راموس وخسر فريقه.

منتخب مصر يطمئن

وهو الأمر الذي لم يختلف بالنسبة لمسؤولي الاتحاد المصري لكرة القدم الذين ينتظرون ظهور منتخبهم بصورة مشرفة خلال بطولة كأس الأمم التي تستضيفها بلادهم خلال الفترة من 19 يونيو (حزيران) حتى 21 يوليو (تموز) المقبل.

ووجه هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، المشرف العام على المنتخب الوطني الجهاز الفني للفريق، بفتح قناة اتصال دائمة مع محمد صلاح ونادي ليفربول للوقوف على حالته وطمأنة محبيه من جماهير الكرة المصرية.

وشدد أبو ريدة، حسبما ورد في بيان رسمي صادر عن الاتحاد المصري، "على ضرورة مده بالدعم المعنوي المطلوب في هذه المرحلة الحساسة من الموسم الكروي"، كما "طلب من محمد أبو العلا، طبيب المنتخب، تقديم تقرير عن حالة صلاح من خلال تواصله مع الجهاز الطبي لنادي ليفربول".

العودة لم تحدد

وكان البعض ذهب إلى احتمالية إصابة محمد صلاح بارتجاج في المخ، ولكن الكرواتي ديان لوفرين زميل صلاح بليفربول رد على أحد متابعيه بموقع إنستغرام سأله على حالة "مو" بعد المباراة قائلاً:" نعم هو بخير"، قبل أن يضيف مازحاً: "فقط لا يتذكر من أنا، لا تقلقوا هو بخير، صلاح مثل الوحش".

وهو الأمر الذي أكده مقطع فيديو تم تداوله لمحمد صلاح عقب مباراة نيوكاسل، وهو يترجل خارج ملعب المباراة حاملاً حقيبته ليستقل حافلة ليفربول.

ولكن حتى الآن لم يخرج أي تصريح رسمي من قِبل طبيب أو مسؤولي فريق ليفربول بخصوص إمكانية مشاركة صلاح بعد يومين من إصابته أمام برشلونة في إياب نصف النهائي، أو طبيعة إصابته بالتحديد، ولكن حال غيابه سيكون ضربة ثانية موجعة لصفوف الفريق الإنجليزي بعد خروج نابي كيتا مصاباً في مباراة الذهاب جعلته يغيب عن الملاعب لمدة شهرين".

ومن جانبه أوضح محمد أبو تريكة، نجم منتخب مصر السابق، أنه تواصل مع محمد صلاح عقب إصابته؛ وطمأنه الأخير، وأخبره "أنه يُعاني من ارتجاج خفيف في المخ".

وهو الأمر الذي أكده محمد أبو العلا، طبيب المنتخب، لـ"إندبندنت عربية" إذ أوضح أنه تواصل مع مسؤولي ليفربول، وأكدوا له سلامة محمد صلاح، ولكنهم لم يحددوا موعد عودته للمشاركة في صفوفهم".

المزيد من رياضة