Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

إسرائيل تعلن إسقاط مسيّرة تابعة لـ"حزب الله"

تمكن الجيش الإسرائيلي من تحديد موقع طائرة أخرى للحزب أسقطها منذ أسابيع

الجانب الإسرائيلي من المنطقة الحدودية مع لبنان (أ ف ب)

أعلن الجيش الإسرائيلي أن قواته أسقطت طائرة مسيّرة تابعة لـ"حزب الله" اللبناني، "عبرت إلى المجال الجوي الإسرائيلي"، آتية من لبنان يوم الثلاثاء 27 أبريل (نيسان) الحالي، إضافة الى العثور على مسيّرة أخرى كان قد أسقطها في وقت سابق.
وورد في بيان للجيش الإسرائيلي أن قواته "أسقطت طائرة مسيّرة اخترقت المجال الجوي الإسرائيلي شرق الخط الأزرق"، في إشارةٍ إلى الخط الحدودي الذي وضعته الأمم المتحدة. وتابع البيان "سنواصل العمل لمنع أي محاولة لانتهاك السيادة الإسرائيلية".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)


في حادث منفصل، قال الجيش الإسرائيلي إنه عثر في وقت سابق من يوم الثلاثاء "على طائرة مسيّرة في القطاع الغربي أسقطها جيش الدفاع الإسرائيلي قبل بضعة أسابيع بعد اجتيازها المناطق الإسرائيلية من لبنان"، لافتاً إلى أنها تابعة لـ "حزب الله". ولم يصدر تعليق فوري من لبنان أو "الحزب".
واعترفت تل أبيب بحوادث عدة فقدت فيها طائرات مسيّرة في السنوات الأخيرة خلال تأديتها مهمات على الحدود اللبنانية، حيث قالت جماعة "حزب الله" المدعومة من إيران إنها أسقطتها.
يُذكر أن جماعة "حزب الله"، التي خاضت حرباً مع إسرائيل عام 2006، هي المهيمنة في جنوب لبنان قرب الحدود وتعهدت بإسقاط الطائرات المسيّرة الإسرائيلية التي تنتهك المجال الجوي اللبناني.
ولا يزال لبنان وإسرائيل في حالة حرب تقنياً، وتقوم مهمة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة "يونيفيل" بدوريات حدودية. وفي فبراير (شباط) الماضي، قال "حزب الله" إنه أسقط طائرة مسيّرة إسرائيلية حلقت فوق الخط الأزرق، واعترفت إسرائيل بتحطم طائرة من دون طيار.

المزيد من الشرق الأوسط