Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

جي بي مورغان يعلن تمويل دوري السوبر الأوروبي وجونسون يتعهد بالتصدي

معارضة على نطاق واسع من عناصر داخل اللعبة وخارجها

قال  بنك "جي بي مورغان" اليوم الاثنين إنه سيمول دوري السوبر الأوروبي الجديد لكرة القدم الذي أعلن 12 نادياً كبيراً في أوروبا إطلاقه أمس الأحد.

الإعلان المفاجأة

وأمس الاحد أعلن 12 نادياً كبيراً في أوروبا، مفاجأة إطلاق دوري السوبر الانفصالي لكرة القدم بقيادة فلورنتينو بيريز، رئيس ريال مدريد، على الرغم من وجود معارضة على نطاق واسع من عناصر داخل اللعبة وخارجها.

ويهدف هذا التحرك، الذي واجه انتقادات حادة من سلطات كرة القدم ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى منافسة دوري أبطال أوروبا.

وقال جونسون، إن "خطط إقامة دوري سوبر أوروبي مدمرة جداً لكرة القدم نحن ندعم سلطات اللعبة في الإجراءات التي تتخذها".

وأضاف، "سيضربون أساس اللعبة المحلية، وسيثيرون قلق الجماهير في جميع أنحاء البلاد. يجب على الأندية المشاركة الرد على جماهيرها ومجتمع كرة القدم الأوسع قبل اتخاذ أي خطوات أخرى".

وأعلن ماكرون "يرحب رئيس الجمهورية بموقف الأندية الفرنسية الرافض للمشاركة في مشروع دوري السوبر الأوروبي الذي يهدد مبدأ التضامن والجدارة الرياضية".

كما عارضت الحكومة الإسبانية تأسيس دوري السوبر الأوروبي، وقال وزير الرياضة الإسباني، خوسيه مانويل رودريغيز أوريبس، إن أي تغييرات في اللعبة يجب أن تتم بالاتفاق فقط.

رئيس الوزراء الإيطالي، ماريو دراجي، أكد بدوره أن حكومته تساند بقوة سلطات كرة القدم الإيطالية والأوروبية في دفاعها عن المسابقات الوطنية والقيم الرياضية.

3.5 مليار يورو للأندية المؤسسة

وقالت المنظمة التي تدعى دوري السوبر في بيان، إن من بين الأندية المؤسسة ستة من الدوري الإنجليزي الممتاز؛ مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وليفربول وأرسنال وتشيلسي وتوتنهام هوتسبير، بالإضافة إلى قطبي إسبانيا ريال مدريد وبرشلونة وإنتر ميلان ويوفنتوس وميلان الإيطاليين. 

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف البيان، أن الدوري يستهدف بدء منافساته "بأقصى سرعة ممكنة"، وستحصل الأندية المؤسسة على 3.5 مليار يورو (4.19 مليار دولار) "لدعم خطط الاستثمار في البنية التحتية ومواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا".

وقال بيريز، رئيس دوري السوبر "سنساعد كرة القدم على كل المستويات، وسنصل بها إلى مكانتها الصحيحة في العالم. كرة القدم هي الرياضة العالمية الوحيدة في العالم التي تضم أكثر من أربعة مليارات مشجع ومسؤوليتنا كأندية كبيرة هي الاستجابة لرغباتهم".

ويخطط دوري السوبر إلى إضافة ثلاثة فرق أخرى كأندية مؤسسة للمسابقة، ثم اللعب بمشاركة 20 نادياً على أن تتأهل خمسة فرق سنوياً "بناء على إنجازاتها في المواسم السابقة".

وأضاف البيان أن هناك نية لإقامة دوري سوبر للسيدات أيضاً بعد بدء وإقامة منافسات الرجال.

مستقبل اللعبة

وسينص نظام المسابقة الجديدة على اللعب بنظام المجموعتين وتضم كل مجموعة عشرة فرق، وستلعب كل الفرق بنظام الذهاب والإياب على أن تتأهل أول ثلاثة فرق من كل مجموعة إلى دور الثمانية. وستقام مواجهات فاصلة بين فرق المركزين الرابع والخامس في المجموعتين لاستكمال فرق دور الثمانية.

وقال أندريه أنييلي، رئيس يوفنتوس، ونائب رئيس دوري السوبر الجديد، إن هذا التحرك سيضمن مستقبل اللعبة على المدى البعيد.

وأضاف، "تملك الأندية المؤسسة البالغ عددها 12 نادياً مليارات المشجعين حول العالم و99 لقباً أوروبياً. لقد اتحدنا معاً في هذه اللحظة الحاسمة، حتى نسمح بتحول في المنافسة الأوروبية ونضع اللعبة التي نحبها على طريق مستقر من أجل مستقبل طويل الأجل، بالتالي سيزيد التضامن، وسنمنح المشجعين واللاعبين الهواة عدداً منتظماً من المباريات القوية التي تشبع ولعهم باللعبة مع تقديم نماذج تحتذى بالنسبة لهم".

ردود فعل

ودان الاتحاد الدولي (الفيفا) والاتحاد الأوروبي (اليويفا) هذه الخطط، وقال الاتحاد القاري إنه سيمنع أي نادٍ مشارك في هذه المسابقة من اللعب في بطولة الدوري المحلية. ويأتي هذا الإعلان قبل يوم واحد من عقد اجتماع في (اليويفا) لمناقشة تغيير شكل منافسات دوري الأبطال.

وأشار الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إلى أنه "من المؤكد أن هذا يضر بكرة القدم الإنجليزية والأوروبية على كل الصعد، ويهاجم مبادئ المنافسة المفتوحة والجدارة الرياضية التي تعتبر أساسية للرياضة التنافسية".

بدورها، علقت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز قائلة، "جماهير أي فريق في إنجلترا وأوروبا يمكنها أن تحلم حالياً بتقدم فريقها للقمة واللعب ضد أفضل الفرق. نؤمن بأن مبدأ دوري السوبر الأوروبي سيدمر هذا الحلم".

وفي إيطاليا، قالت فالنتينا فيتسالي، نائبة وزير الرياضة، إنها تشعر بقلق بالغ من عواقب دوري السوبر الأوروبي الجديد، مضيفةً في بيان، "أشعر بقلق بالغ بشأن العواقب التي قد تحدث جراء أي صدام مؤسسي في عالم الرياضة... أتمنى أن تتوصل الجهات الرياضية المعنية لحل سريع".

وقال رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، جابرييلي جرافينا، "كنا دائماً ضد دوري السوبر. المشروع الوحيد القابل للتطبيق هو التغييرات على دوري أبطال أوروبا التي يروج لها (اليويفا)". 

وعلق الاتحاد الألماني لكرة القدم قائلاً، "موقف الاتحاد الألماني لكرة القدم واضح ضد مبدأ دوري السوبر الأوروبي. يجب أن ندعم المستوى الرياضي في كرة القدم".

وأضاف، "المستوى هو من يحدد الصاعد والهابط، وأيضاً المتأهل لكل البطولات المختلفة. المصالح الاقتصادية لعدد قليل من الأندية لا يجب أن توقف عملية التضامن في كرة القدم".

وقال كريستيان زايفرت، الرئيس التنفيذي للاتحاد الألماني لكرة القدم، إن "الاتحاد الألماني يعارض أي فكرة لإقامة دوري سوبر أوروبي. المصالح الاقتصادية لعدد قليل من أندية القمة في إنجلترا وإيطاليا وإسبانيا لا يجب أن تؤدي لإلغاء الهياكل القائمة في كرة القدم الأوروبية نتيجة لذلك".

وقالت الحكومة الإسبانية في بيان عقب اجتماع وزير الرياضة مع اليويفا ومؤسسات أخرى والأندية المتمردة، "الحكومة الإسبانية لا تدعم مبادرة تأسيس دوري السوبر الأوروبي الذي تروج له أندية أوروبية متعددة ومنها أندية إسبانية". وأشار أوريبس إلى أن أي تغييرات يجب أن تعود بالنفع على الدوري الإسباني والمنتخب والأندية وحتى الصغيرة، مضيفاً "لا نريد أن يؤثر ذلك في كرة القدم الإسبانية وإن حدث ذلك فيجب أن يكون تأثيراً ايجابياً".

وأكد وزير الرياضة البريطاني أوليفر دودن، أن بلاده ستبذل كل ما في وسعها لعرقلة دوري السوبر الأوروبي الجديد، مضيفاً أنه التقى بمسؤولي الدوري الممتاز والاتحاد الانجليزي لكرة القدم ورئيس اليويفا لمناقشة الخطط التي تشمل ستة أندية إنجليزية. وقال دودن إن الحكومة ستبذل كل جهد مستطاع لمنع إقامته حتى لو لم تستطع سلطات كرة القدم ذلك". وأضاف أمام البرلمان، "أدعوكم للاطمئنان. إذا لم يتمكنوا من التحرك فسنقوم نحن بذلك... سنطرح كل شيء على الطاولة لمنع حدوث ذلك". وأوضح، "ندرس كل الخيارات من الحوكمة إلى تعديل قانون المنافسة والآليات التي تسمح لصناعة كرة القدم بالتطور. ببساطة سنراجع كل ما تفعله الحكومة لدعم هذه الأندية للعب... سنفعل كل ما يلزم لحماية لعبتنا الوطنية المفضلة".

معضلة إعلامية 

إعلامياً، قال رئيس مجموعة ميديا برو الإعلامية الإسبانية، لوكالة "رويترز"، إن المحطات التلفزيونية لن تفسخ عقودها الحالية مع اليويفا وروابط مسابقات الدوري الوطنية للانضمام إلى دوري السوبر الأوروبي الجديد.

وقال خاومي روريس الذي تبث شركته مباريات من دوري الأضواء الإسباني وتملك حقوق بث مباريات دوري أبطال أوروبا في البلاد، إنه يعتقد أن المسابقة الجديدة لن تنجح. وقال "ترتبط محطات البث التلفزيوني الدولية بعقود مع اليويفا حتى 2024 ولن يفسخ أي طرف هذه العقود الآن... الشيء الوحيد الذي تتسبب فيه الخطوة الحالية هو إثارة القلق. لن ينجح دوري السوبر الأوروبي. لا يوجد مخرج آخر".

المزيد من رياضة