Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أسعار الذهب تراوغ المصريين

غرام المعدن الأصفر "عيار 21" الأكثر شعبية في القاهرة يهبط مرة أخرى

تتأثر أسواق الذهب المصرية بنظيرتها العالمية صعوداً وهبوطاً (أ ف ب)

تراوغ أسعار الذهب المصريين منذ بداية الشهر الحالي، إذ هبط سعر الغرام "عيار 21" الأكثر شعبية في القاهرة، جنيهاً واحداً (0.06 دولار أميركي) أمس الأربعاء، بعد أن ارتفع الثلاثاء أربعة جنيهات (0.25 دولار أميركي) في أسواق الصاغة المصرية.

والثلاثاء، هبط "عيار 21" إلى 759 جنيهاً (48.34 دولار) مقابل 760 جنيهاً (48.40 دولار).

ويفسّر حال التأرجح السعري تلك المتخصص في شؤون الذهب رفيق عباسي، في حديثه إلى "اندبندنت عربية"، بأن أسواق الذهب المصرية "حساسة للغاية". موضحاً، "ترتبط السوق المحلية بنظيرتها العالمية، إذ هبطت مع نزول الأسعار عالمياً بنسبة تقترب من 0.3 في المئة، وهو ما تؤكده الأسعار التي ما لبثت أن تراجعت صباح اليوم بعد أن تنفس الجميع الصعداء مع ارتفاعها أمس".

وسجّل سعر غرام الذهب "عيار 18" نحو 651 جنيهاً (41.46 دولار)، بينما بلغ "عيار 24" نحو 867 جنيهاً (55.22 دولار). أما الجنيه الذهب (يزن 8 غرامات) فوصل اليوم إلى نحو 6072 جنيهاً (386.7 دولار).

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وعالمياً، تراجعت الأسعار نحو 5.1 دولار في الأوقية، بنسبة هبوط 0.30 في المئة، ليسجل سعر الأوقية 1738.1 دولار مقارنة بأمس، وفقاً لما ذكرته وكالة "بلومبيرغ".

وخلال الربع الأول من العام الحالي خسر الغرام "عيار 21" ما لا يقل عن 80 جنيهاً (5 دولارات)، إذ تراجع من 826 جنيهاً (52.6 دولار) في الأول من يناير (كانون الثاني) إلى 748 جنيهاً (47.6 دولار) مع نهاية مارس (آذار) الماضي.

كما هبط "عيار 18" من 711 جنيهاً (45.28 دولار) إلى 641 جنيهاً (40.80 دولار) في الفترة نفسها.

أما "عيار 24" فتراجع من 943 جنيهاً (60 دولاراً) مطلع العام الحالي إلى 855 جنيهاً (54.5 دولار) في ختام الربع الأول من العام الحالي.