Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

بورصة مصر تخسر 414 مليون دولار والذهب يستقر 

احتياطي القاهرة من النقد الأجنبي يرتفع إلى 40.33 مليار دولار

البورصة المصرية تعود لمسلسل الخسائر  (أ ف ب)

عادت البورصة المصرية من جديد لمسلسل الخسائر خلال الجلسة الافتتاحية للأسبوع الحالي، تحت ضغط مبيعات المستثمرين الأجانب، وفقد رأس المال السوقي خلال جلسة اليوم، الأحد، نحو 6.5 مليار جنيه (414 مليون دولار أميركي)، ليغلق في نهاية تعاملات اليوم عند 646 مليار جنيه (41.1 مليار دولار)، مقابل 652.5 مليار جنيه (41.8 مليار دولار) في جلسة الخميس بنهاية تداولات الأسبوع الماضي.

خسائر بضغوط أجنبية

وقال المتخصص في شؤون أسواق المال وائل النحاس، إن هبوط البورصة المصرية اليوم جاء تحت ضغوط مبيعات الأجانب، ولم تفلح محاولات الشراء العربية والمحلية في إعادة التوازن نهاية تعاملات اليوم. وأضاف لـ "اندبندنت عربية" أن السوق اليوم شهدت كثافة وتفوقاً في مبيعات المستثمرين الأجانب على حساب المشتريات المحلية والعربية، لينخفض المؤشر الرئيس للبورصة المصرية "إيجي إكس 30" خلال جلسة اليوم بنسبة 1.4 في المئة، ويغلق عند 10417 نقطة، كما تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجي إكس 70" متساوي الأوزان، بنسبة 1.02 في المئة لينهي الجلسة على 1993 نقطة.

وأشار إلى أن التأثير كان واضحاً في المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" متساوي الأوزان، الذي تراجع بنحو 1.19 في المئة ليغلق على 2927 نقطة، لافتاً إلى أن ذلك أسهم في انخفاض المؤشر متساوي الأوزان "إيجي إكس 50" بنسبة 1.5 في المئة ليغلق على 2032 نقطة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

التداول على 485 مليون سهم

وتابع أن عمليات التداول في جلسة اليوم دارت في حدود الـ 484.99 مليون سهم، بقيمة تداول بلغت 789.24 مليون جنيه (50.2 مليون دولار) من خلال 36.22 ألف عملية، مشيراً إلى أن التداول تم على 187 سهماً، ارتفع منها 47 سهماً، فيما حافظ 41 سهماً آخر على سعر الإغلاق السابق، بينما انخفض 99 سهماً، مؤكداً أن تعاملات المستثمرين المصريين مالت إلى الشراء بنحو 12.56 مليون جنيه (765 ألف دولار).

وعلى الوتيرة ذاتها، اتجهت تعاملات المستثمرين العرب نحو الشراء مسجلة صافياً بلغ 3.61 مليون جنيه (191 ألف دولار).

ارتفاع الاحتياط الأجنبي لمصر بقيمة 136 مليون دولار

في سياق موازٍ، أعلن البنك المركزي المصري اليوم الأحد ارتفاع الاحتياط الأجنبي لمصر بنهاية مارس (آذار) الماضي هامشياً بقيمة 136 مليون دولار، على أساس شهري، ليواصل ارتفاعه للشهر التاسع على التوالي.

وأوضح المركزي في بيان رسمي، أن صافي الاحتياطات الدولية لمصر ارتفع إلى 40.337 مليار دولار بنهاية مارس الماضي، في مقابل 40.201 مليار دولار بنهاية فبراير (شباط) الماضي.

وفي مايو (أيار) الماضي، أضافت القاهرة نحو 2.7 مليار دولار قيمة التمويل الائتماني السريع الممنوح من صندوق النقد الدولي، قبل أن تتوصل إلى اتفاق مع الصندوق على مستوى خبراء الصندوق الدولي حول عقد اتفاق ائتماني لمدة 12 شهراً، بقيمة 5.2 مليار دولار.

وشهدت أسواق الذهب في مصر اليوم استقراراً في بداية تعاملات الأسبوع، إذ سجل سعر غرام "عيار21" (الأكثر شعبية في مصر) أمس نحو 766.38 جنيه (48.7 دولار)، واستقر سعر غرام "عيار 24" عند 875.84 جنيه (55.7 دولار) بينما سجل الجنيه الذهب، الذي يزن نحو ثمانية غرامات، نحو 6133 جنيهاً (390.6 دولار).

المزيد من اقتصاد