Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مركبة فضائية ترسل "سيلفي" من جبل ميركو على المريخ

التقطت كيريوسيتي ناسا كذلك صورة بانورامية على بعد 40 متراً من التشكيل الصخري

أخذت المركبة صورة مجسمة ثلاثية الأبعاد تساعد العلماء على فهم أفضل لهندسة المريخ وبناه (ناسا.غوف)

التقطت المركبة الفضائية المتجولة "كيريوسيتي روفر" التابعة لوكالة الفضاء الأميركية "ناسا" صورة "سيلفي" جديدة على سطح المريخ.

جاثمةً على قمة جبل ميركو الذي يبلغ ارتفاعه ستة أمتار، وقد سُمّي تيمّناً بأحد الجبال في فرنسا، التقطت المركبة المتجولة ثلاث صور، صورة ذاتية "سيلفي" ساحرة لها وصورتين بانوراميتين يظهر فيهما الكوكب الأحمر في مشهد ثلاثي الأبعاد.

التُقطت الصورة البانورامية على بعد 40 متراً تقريباً من المرتفع، إذ قامت المركبة المتجولة باستدارة جانبية، آخذة صوراً أخرى من المسافة ذاتها، فحصلت على صورة مجسمة ثلاثية الأبعاد مشابهة لما نراه عند النظر في "فيوفايندر ثلاثي الأبعاد"- من شأن ذلك أن يساعد العلماء في الحصول على فهم أفضل لهندسة المريخ والطبقات الرسوبية للجبل المذكور.

تبدو "كيريوسيتي" وقد أنجزت أعمال حفر قرب عينة صخرية تُسمّى "نونترون" Nontron ، ضمن عملية جمع بيانات عن مكوّنات الصخرة ربما تستجلي التاريخ الغامض للمريخ. على الأرجح، إطلاق هذه التسمية على الصخرة مردّه إلى حقيقة أن الكوكب يحوي مادة "النونترونيت" nontronite، وهي معدن طيني عُثر عليه قرب قرية "نونترون" الفرنسية.

تقع المنطقة المريخية التي تظهر في الصور بين "القسم الغني بالطين" الذي غادرته "كيريوسيتي" تواً، و"والقسم الغني بالكبريتات" الذي تسافر إليه المركبة المتجولة في "جبل شارب".

على الرغم من أن "السيلفي" قد تبدو كأنها صورة واحدة فقط، فإنها تتألف في الحقيقة من صور عدة، مأخوذة من زوايا مختلفة. التُقطت 60 صورة بواسطة "مصور العدسة اليدوية"(MAHLI)  المحمول على الذراع الروبوتية للمركبة المتجولة، بينما التقطت 11 صورة أخرى من كاميرا "ماستكام" Mastcam المثبتة على رأس "كيريوسيتي".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

كذلك لم تؤخذ الصورة البانورامية دفعة واحدة: فصلت عشرة أيام بين الصور التي أخذتها الذراع الروبوتية ونظيرتها التي التقطتها الكاميرا الموجودة على رأس المركبة المتجولة، وذلك بين اليومين 3060 و3070 لـ"كيريوسيتي" على سطح المريخ.

ليست هذه الصورة الوحيدة التي أرسلتها مركبة جوالة عبر مسافة 265.39 مليون كيلومتر التي تفصل بين المريخ والأرض. في فبراير (شباط) من العام الحالي، أرسلت المركبة الجوالة "برسفيرانس روفر" (المثابرة) صورة التقطتها بعد لحظات فقط من هبوطها على سطح الكوكب.

على الرغم من أن تلك الصورة مشوّشة لأن المركبة المتجولة التقطتها فور هبوطها على سطح الكوكب، إلا أن الصور اللاحقة ستكون أكثر وضوحاً، باستخدام الكاميرات الـ25 والميكروفونات بكامل إمكاناتها.

يبقى أن "ناسا" نشرت أيضاً التسجيل الأول لـ"بيرسفيرانس"، وهي تطلق الليزر العالي الطاقة الخاص بها على هدف صخري على سطح المريخ، مع سماع أصوات 30 ضربة عبر الفضاء.

© The Independent

المزيد من فضاء