Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أليكسي نافالني يعلن الإضراب عن الطعام

حراسه يوقظونه "ثماني مرات في الليل" للكشف عليه في زنزانته

اعتقل نافالني في روسيا بعد عودته من ألمانيا حيث خضع للعلاج بعد تعرضه لمحاولة تسميم بغاز أعصاب (أ ب)

أعلن المعارض الروسي أليكسي نافالني الأربعاء 31 مارس (آذار)، أنه بدأ إضراباً عن الطعام إلى أن يتلقّى الرعاية الطبية المناسبة لألم الظهر الحاد وتخدّر الساقين اللذين يعاني منهما.

وكان نافالني، البالغ 44 سنة، الذي يقضي عقوبة بالسجن لمدة عامين ونصف العام، قال الأسبوع الماضي، إنه يعاني من عصب منضغط يتسبب بتخدّر ساقه اليمنى.

إضراب عن الطعام

وكتب الأربعاء على "إنستغرام" أن ألم الظهر الذي تسبب في السابق بتخدّر ساقه اليمنى بدأ الآن يتسبب بفقدانه الإحساس أيضاً في ساقه اليسرى. وأضاف، "بدأت إضراباً عن الطعام للمطالبة باحترام القانون والسماح لطبيب من الخارج بزيارتي".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكشف نافالني الأسبوع الماضي عن أن حراسه يوقظونه "ثماني مرات في الليل" للكشف عليه في زنزانته، وقال إنه بدلاً من تأمين العلاج الطبي له، تستمر السلطات بتعذيبه بواسطة "الحرمان من النوم".

محاولة تسميم

واعتقل نافالني في روسيا منتصف يناير (كانون الثاني)، الماضي بعد عودته من ألمانيا حيث خضع للعلاج بعد تعرّضه لمحاولة تسميم بغاز أعصاب في أغسطس (آب)، وحمّل الكرملين مسؤولية محاولة تسميمه.

والشهر الماضي، حُكم عليه بالسجن، مدة عامين ونصف العام، بتهم احتيال قديمة يقول حلفاؤه والحكومات الغربية إنها موجّهة سياسياً.

المزيد من دوليات