Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

صانع الصفقات رايولا يرفض تهم "يونايتد" لطرحه رحيل بوغبا

زعم أن موكله كان غير سعيد في ملعب "أولد ترافورد" في ديسمبر

بول بوغبا لاعب وسط مانشستر يونايتد الإنجليزي (رويترز)

نفى وكيل اللاعبين مينو رايولا زعزعة استقرار مانشستر يونايتد من خلال الادعاء بأن بول بوغبا يرغب في مغادرة ملعب "أولد ترافورد" في الصيف.

وقال الوكيل الشهير إن موكله كان غير سعيد في يونايتد خلال شهر ديسمبر (كانون الأول)، وإن أفضل حلّ لكل من بوغبا والنادي هو الانفصال في الفرصة المحتملة التالية.

ومن المقرر أن ينتهي عقد بوغبا مع يونايتد في نهاية الموسم المقبل، وعندها سيكون قادراً على مغادرة النادي في صفقة انتقال حُرّ.

وكان المدير الفني ليونايتد أولي غونار سولسكاير، غير سعيد بتصريحات رايولا، وقال إنه بمجرد أن يدرك وكيل بوغبا أنها رياضة جماعية، سيكون ذلك أفضل.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ومع ذلك، لا يعتقد رايولا أن تعليقاته كان من الممكن أن يكون لها أي تأثير في يونايتد، مشيراً إلى مستوى الفريق الذي كان مثيراً للإعجاب في فترة عيد الميلاد كدليل على عدم تأثير تصريحاته.

وقال لـ"بي بي سي سبورت"، "لقد عبّرت للتو عن رأي، ولم أكن أرغب في إحداث مشكلة، والرأي الذي عبّرت عنه كان بسيطاً للغاية".

وأضاف، "لا أعتقد أنني زعزعت استقرار أي شخص، في النهاية لأنهم يونايتد، وقد قدّموا أداءً رائعاً وكانوا في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لفترة".

وتساءل عما إذا كان "يشعر هؤلاء الكبار مثل بول وسولسكاير، الذين فازوا بأمور كبيرة في حياتهم، بالاضطراب بسبب ما يقوله مينو رايولا؟ هذا مذهل، إذا كانت لدي هذه القوة حقاً، فلن يكون للفيفا وجود بعد الآن، وهذا أمر مؤكد".

وعلى الرغم من كونه ممثلاً لبعض أكبر الأسماء في عالم كرة القدم، إلا أن رايولا نفى أيضاً أن يكون له نفوذ داخل هياكل الأندية.

وقال، "ليست لديّ قوة وتأثير داخل الأندية، التأثير الوحيد الذي أملكه هو مع اللاعبين، أحاول فقط الحصول على أفضل صفقة للاعب، هذه هي وظيفتي، لتزويده بخدمة تمتد من السعادة إلى مجموعة كاملة من الأمور الأخرى، ولا أعتقد أنني قوي، ولا أعتقد أنني مؤثر على الإطلاق".

© The Independent

المزيد من رياضة