Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الأمم المتحدة وواشنطن تنددان بهجوم الحوثي على مأرب

يهدد بتشريد مئات الآلاف وتعقيد الجهود الدبلوماسية لإنهاء الحرب

حثت الولايات المتحدة الحوثيين على وقف تقدمهم صوب مأرب (أ ف ب)

دعت الولايات المتحدة جماعة الحوثي اليمنية الثلاثاء 16 فبراير (شباط) إلى وقف التقدم صوب مدينة مأرب التي تسيطر عليها الحكومة، والمشاركة في الجهود الدولية الرامية للتوصل إلى حل سياسي للحرب في البلاد.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان "تحث الولايات المتحدة الحوثيين على وقف تقدمهم صوب مأرب ووقف كل العمليات العسكرية والعودة إلى المفاوضات.

وأضافت "هجوم الحوثيين على مأرب هو عمل جماعة غير ملتزمة بالسلام أو بإنهاء الحرب التي ابتلي بها شعب اليمن".

تشريد مئات الآلاف

وعلى الصعيد الإنساني، قال مسؤولون في الأمم المتحدة إن هجوم جماعة الحوثي في اليمن للسيطرة على مدينة مأرب، المعقل الأخير للحكومة المعترف بها دولياً، يهدد بتشريد مئات الآلاف وتعقيد الجهود الدبلوماسية لإنهاء الحرب.

وتُمثل منطقة مأرب الغنية بالغاز ملاذاً لمئات الآلاف الذين فروا من العنف خلال الحرب اليمنية المستمرة منذ نحو ست سنوات، فيما زاد عدد سكان المدينة الرئيسة هناك سريعاً.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال مسؤول حكومي لوكالة "رويترز" إن خط الجبهة بات الآن على بعد حوالى 30 كيلومتراً إلى الغرب من المدينة، وتتنامى المخاوف الإنسانية.

تنامي المخاوف

وقال مسؤول المساعدات في الأمم المتحدة مارك لوكوك الثلاثاء "الهجوم على المدينة سيعرّض مليوني مدني للخطر، إذ قد يضطر مئات الآلاف إلى الفرار، بما لذلك من عواقب إنسانية لا يمكن تصورها". ويأتي تقدم الحوثيين صوب مأرب تزامناً مع تكثيفهم الهجمات بالطائرات المسيّرة على السعودية. وقالت الرياض إن هجوماً تسبب في اشتعال النار في طائرة مدنية في مطار بجنوب البلاد يوم الأربعاء.

وتزامن التصعيد مع جهود جديدة للأمم المتحدة وأميركا لإنهاء الحرب التي تقول المنظمة الدولية إنها تسببت في أكبر أزمة إنسانية في العالم. وشملت تلك الجهود رفع واشنطن تصنيف الجماعة كمنظمة إرهابية، الذي كانت قد وضعته إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب في يناير (كانون الثاني).

وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص مارتن غريفيث إن استئناف الحوثيين للعمليات العسكرية مبعث قلق شديد في وقت تجددت المساعي الدبلوماسية.

المزيد من العالم العربي