Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الحوثيون يتبنون هجوم أبها وإدانات عربية ودولية واسعة

شهد الأسبوع الحالي زيادة نسبية في عدد المسيرات التي صدها التحالف

صورة لبقايا الطائرة المسيرة التي استهدفت مطار أبها (وزارة الدفاع السعودية)

أعلنت قوات تحالف دعم الشرعية اليمنية، بقيادة السعودية، الأربعاء، أن مطار أبها الدولي تعرض للاستهداف، واتهمت ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران بالوقوف وراء الهجوم.

وقال العميد الركن تركي المالكي، المتحدث باسم قوات التحالف، إن طائرة مدنية على أرض المطار تعرضت لحريق نتيجة ما وصفه بـ"المحاولة الإرهابية التي استهدفت المطار".

وأضاف المالكي، أن "محاولة استهداف مطار أبها الدولي جريمة حرب، تعرض حياة المدنيين المسافرين للخطر"، مؤكداً اتخاذ بلاده الإجراءات اللازمة لحماية المدنيين "وستتم محاسبة الإرهابيين من الميليشيات بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني".

وكان التحالف قد أعلن قبل ساعات، أنه نجح في "اعتراض وتدمير طائرتين انتحاريتين من دون طيار"، متهماً ميليشيات الحوثي بإطلاقهما بطريقة "ممنهجة ومتعمدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بالمنطقة الجنوبية".

تبني حوثي

وتبنت ميليشيات الحوثي على لسان المتحدث العسكري يحيى سريع، الهجوم الذي استهدف المطار.

وقال إن الهجوم الذي استُخدمت فيه 4 مسيرات "استهدف طائرات حربية في مطار يستخدم لأغراض عسكرية"، وهو خلاف ما أعلنه التحالف بأن الهجوم تم على مطار مدني.

وقال التحالف إن بقايا المسيرات الانتحارية "تشير إلى أنها من نوع (قاصف)، النسخة الحوثية من طائرة (أبابيل تي) الإيرانية"، ورفضت طهران في أكثر من مناسبة التهم التي يوجهها لها السعوديون بتورطها في توريد السلاح للميليشيات اليمنية.

واشنطن تؤكد استمرار جهودها لإنهاء حرب اليمن

في الردود، قالت جين ساكي، المتحدثة باسم البيت الأبيض إن الولايات المتحدة تدين الهجوم الذي استهدف مطاراً في السعودية وإنها ستواصل جهودها الدبلوماسية لإنهاء الصراع في اليمن.

جريمة حرب

عربياً، وصف الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف، استهداف الحوثيين مطار أبها الدولي، بأنه "جريمة حرب" تعرّض حياة المدنيين للخطر. وأكد أن "الاعتداء يتطلب محاسبة الإرهابيين بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني".

التضامن الكامل

واعتبرت الإمارات أن استهداف المطار يهدد أمن وسلامة وحياة المدنيين والمسافرين، مجددةً تضامنها الكامل مع السعودية والوقوف معها في صف واحد ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها، وفي كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.

الأعمال الجبانة

وشددت وزارة خارجية مملكة البحرين على موقفها الثابت والراسخ الداعم بقوة للسعودية ولكل ما يحفظ أمنها واستقرارها، معربة عن تضامنها معها في ما تتخذه من تدابير وإجراءات في مواجهة هذه الأعمال الجبانة التي تستهدف الأعيان والمدنيين وزعزعة الأمن.

وأكد الناطق باسم وزارة الخارجية الأردنية ضيف الله الفايز إدانة واستنكار عمان الشديدين لهذا الهجوم الإرهابي الجبان الذي يستهدف المنشآت المدنية ويعرّض حياة المسافرين الأبرياء للخطر.

الأجندة الإيرانية

وقال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني إن الهجوم عرّض حياة آلاف المسافرين المدنيين من مختلف الجنسيات للخطر، مضيفاً، "استهداف مطار أبها الدولي يمثل جريمة حرب مكتملة الأركان". ورأى أن هذه العملية بمثابة امتداد للهجمات التي شنتها ميليشيات الحوثي تنفيذاً للأجندة الإيرانية الرامية إلى زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

تصاعد الهجمات

وتشهد الأيام الماضية تصاعداً مضطرداً للهجمات التي تتعرض لها السعودية بواسطة الطائرات المسيرة، إذ أعلنت الرياض، الإثنين، عن استمرار اعتراضها الطائرات المقبلة من اليمن لليوم الثاني على التوالي.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

فبعد أن شهد، الأحد، اعتراض أربع طائرات مسيرة مفخخة أطلقت صوب البلاد، اتهم فيها التحالف الميليشيات التي تسيطر على صنعاء بالوقوف خلفها، قالت، الإثنين، إنها صدت هجوماً بذات الطريقة كان متجهاً نحو "الأعيان المدنية في المناطق الجنوبية السعودية".

في المقابل، لم يتبن الحوثيون الهجمات في الأيام الماضية، إلا أنهم أعلنوا مسؤوليتهم عن الهجوم الذي استهدف المطار المدني اليوم.

غريفيث في طهران

وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث قد زار إيران، يوم الأحد الماضي، للمرة الأولى لبحث الأزمة في اليمن.

وأفاد مكتب غريفيث بأن الزيارة تأتي في إطار مساعيه الدبلوماسية لدعم حل سياسي للصراع عن طريق التفاوض. وأضاف في بيان صحافي أن أولوية غريفيث المباشرة هي دعم اتفاق بين الطرفين المتحاربين لوقف إطلاق النار واتخاذ تدابير إنسانية عاجلة واستئناف العملية السياسية.

وقالت المتحدثة باسم غريفيث، إسميني بالا، إن "الزيارة مقررة منذ فترة وتأتي في وقت يحاول فيه المبعوث حشد مزيد من الدعم الدبلوماسي والإقليمي والدولي لمساعيه الرامية لإنهاء الحرب".

إلا أن الجهود التي يبذلها المبعوث الأممي، تزامنت مع تصعيد وتزايد في العمليات العسكرية التي اتهمت الرياض الجماعة اليمنية بالوقوف خلفها.

المزيد من الأخبار