Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

عودة الرحلات الجوية بين مصر وقطر تدعم الاستثمارات

طائرة قادمة من الدوحة إلى القاهرة تنهي 43 شهراً من توقف القطاع بين البلدين

مطار القاهرة الدولي ( غيتي)

بعد قرار فتح مصر أجواءها الجوية أمام الرحلات القادمة من قطر، أقلعت طائرة من طراز بوينغ في تمام التاسعة صباحاً بتوقيت القاهرة اليوم، من مطار القاهرة الدولي إلى الدوحة، وهي تقل 38 راكباً، على أن تعود حاملة 91 راكباً الساعة 4:50 من مساء اليوم نفسه، لتكون أولى الرحلات المنتظمة بين البلدين.

وتخدم الرحلات الجوية بين القاهرة والدوحة نحو 300 ألف مواطن مصري يقيمون في قطر، بحسب تقديرات غير رسمية، إلى جانب تشجيع الفرص المحتملة للتجارة والاستثمار بين البلدين، بعد نجاح المصالحة بين دول الرباعي العربي وقطر.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأعلنت شركة مصر للطيران تسيير رحلتين يومياً إلى قطر من مطار القاهرة، إلى جانب أربع رحلات أسبوعية من مطار برج العرب في محافظة الإسكندرية على ساحل البحر الأبيض المتوسط. وقال رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران، رشدي زكريا، في تصريحات تلفزيونية، إن الشركة ستزيد الرحلات وفقاً للإقبال عليها، وتوقع أن تصل إلى ثلاث رحلات يومياً من مطار القاهرة. وذكرت وسائل إعلام مصرية أن مركز خدمة العملاء التابع لشركة مصر للطيران تلقى عشرات الاتصالات الهاتفية للاستفسار عن الرحلات إلى الدوحة، فور الإعلان عن فتح الأجواء المصرية أمام الطائرات القادمة من قطر.

حوافز للمسافرين

وطرحت الشركة خصماً بنسبة 20 في المئة لتذاكر الرحلات إلى الدوحة، للحاجزين رحلات من الآن وحتى العاشر من فبراير (شباط)، في إطار التخفيضات التي أطلقتها الشركة بمناسبة رعايتها لبطولة العالم لكرة اليد، التي تستضيفها مصر حتى 31 يناير (كانون الثاني) الحالي.

وتعد طائرة المنتخب القطري المشارك في كأس العالم أولى الطائرات القطرية التي وصلت مصر، حيث حطت في مطار برج العرب الخميس الماضي، وسط إجراءات وقائية لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

وكانت مصر والسعودية والإمارات والبحرين أغلقت مجالها الجوي أمام الرحلات القادمة من قطر سواء بالعبور أو الهبوط، منذ يونيو (حزيران) 2017، عقب قرار الدول الأربع قطع علاقاتها مع الدوحة، احتجاجاً على تدخلها في السياسات الداخلية للدول الأربع، واتهامات أخرى بدعم جماعة الإخوان المسلمين المحظورة في الدول الأربع، الأمر الذي نفته الدوحة آنذاك، لتنهي القمة الخليجية التي أقيمت في السعودية مطلع الشهر الحالي نزاع الرباعي العربي مع قطر، بعدما شهدت توقيع "إعلان العلا" الذي اعتبر بمثابة اتفاق مصالحة ينهي نحو 43 شهراً من القطيعة، أعقبه فتح المجال الجوي بينها.

ترحيب بعودة الطيران

من جانبه، رحّب الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) باتفاق المصالحة وإعادة الربط الجوي بين الدول الأربع وقطر، وأضاف في بيان سابق أن ذلك يخفض أوقات الرحلات وكلفتها على شركات الطيران، ويدعم صناعة السياحة والسفر في المنطقة.

ومن المتوقع أن تزداد وتيرة العلاقات الاستثمارية بين مصر وقطر خلال الفترة المقبلة، وكانت أبرز المؤشرات على ذلك موافقة هيئة المجتمعات العمرانية في مصر على استئناف العمل في مشروع عقاري مملوك لإحدى شركات مجموعة الديار القطرية، بعد توقف دام نحو أربع سنوات بسبب خلاف بين الهيئة والشركة.

المزيد من اقتصاد