السينما السعودية في 2020 ... 80 دار عرض و700 شاشة

وزارة الثقافة ستطلق "مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي" عام 2020 في جدة

ملتقى "سينما بيلد السعودية" ضم عدداً من المختصين المحليين والدوليين (واس)

فيما تهدف صناعة السينما في السعودية، إلى تحسين جودة الحياة وتعزيز وتنويع الاقتصاد الوطني عبر زيادة الوعي الثقافي وتعدد الخيارات الترفيهية المقدمة، توقع مسؤولون أن تصل عدد دور عرض السينما إلى 80 داراً تضم نحو 700 شاشة بحلول 2020م.

يرى الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع في السعودية بدر الزهراني أن السينما السعودية ستكون واحدة من مصادر تنويع الدخل في قطاع الترفيه، حيث ستسهم في زيادة الناتج المحلي الإجمالي وكذلك زيادة الإنفاق على الترفيه المحلي.

وقدر مهتمون بأن العمل في القطاع السينمائي سيحدث أثراً اقتصادياً يؤدي إلى زيادة حجم السوق الإعلامية، وتحفيز النمو والتنوّع الاقتصادي من خلال المساهمة بنحو أكثر من 24 مليار دولار إلى إجمالي الناتج المحلي، واستحداث أكثر من 30 ألف وظيفة دائمة، إضافة إلى أكثر من 130 ألف وظيفة مؤقتة بحلول عام 2030.

وجمع ملتقى "سينما بيلد السعودية" والذي أنعقد اليومين الماضية، المتخصصين والخبراء الإقليميين والدوليين بهدف مناقشة أحدث التقنيات في مجال تصميم وبناء دور العرض السينمائي.

وكان مجلس إدارة الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع في السعودية، وافق في ديسمبر (كانون الثاني) 2017 على إصدار تراخيص للراغبين في فتح دور للعرض السينمائي بالسعودية، وقد افتتحت في 18 أبريل (نيسان) 2018، أول سينما في العاصمة الرياض، ثم في 28 يناير (كانون الثاني) 2019، افتتحت أول سينما في جدة، وأصدرت الهيئة العام الماضي، 29 شهادة عدم ممانعة لإنشاء دار سينما، فيما تم الفسح عن 121فيلماً سينمائياً أبرزها (Black Panther،Incredibles2 ، Jurassic World: Fallen Kingdom)، و92 إعلاناً سينمائياً، و47 فيلم DVD، و19 نصاً سينمائياً وتلفزيونياً.

وأوضح الزهراني أن جهودهم المبذولة تهدف لتشجيع الشركات الوطنية، ولجذب الاستثمارات الأجنبية للدخول في هذا المجال.

وأعلن وزير الثقافة السعودي الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان نهاية الشهر الماضي عن نية وزارته إطلاق مهرجان سينمائي دولي، اختير له مسمى "مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي"، والذي ستقام نسخته الأولى في عام 2020، في مدينة جدة "غرب السعودية" التي تطل على البحر الأحمر.

وسيركز مهرجان البحر الأحمر السينمائي على استضافة المواهب السعودية الصاعدة، والأعمال العربية الجديدة، إضافة إلى الأنماط السينمائية الجديدة في السينما العالمية.

 

المزيد من سينما