Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

المصري رامي السبيعي يتوج بلقب "مستر أوليمبيا" لمحترفي كمال الأجسام

ثاني عربي يفوز بالبطولة التي تلقى دعوة استثنائية للمشاركة فيها بعد شفائه من كورونا

بطل كمال الأجسام المصري العالمي رامي السبيعي (حساب إنستغرام الرسمي لبطولة مستر أوليمبيا)

توّج لاعب كمال الأجسام المصري رامي السبيعي، الشهير بـ "بيغ رامي"، بلقب بطولة "مستر أوليمبيا" لمحترفي اللعبة لعام 2020، ليصبح أول مصري وثاني عربي يحصد الجائزة طوال تاريخها.

وتفوق السبيعي في المرحلة النهائية لمسابقة الوزن المفتوح، على الأميركيين فيل هيث وبراندن كوري، والإيراني هادي شوبان، ليصبح "مستر أولمبيا 2020" في البطولة التي استضافتها مدينة لاس فيغاس الأميركية، في الفترة من 17 إلى 20 ديسمبر (كانون الأول) الحالي.

"بيغ رامي"، المولود في مدينة بلطيم بمحافظة كفر الشيخ المصرية، 16 سبتمبر (أيلول) 1984، باسم ممدوح السبيعي، بدأ مسيرته الاحترافية في كمال الأجسام بعد سفره إلى دولة الكويت للعمل في مجال صيد الأسماك، حيث تبنت الكويت موهبته وانضم إلى فريق محترفي "أوكسجين جيم"، لكنه فضّل اللعب باسم مصر في المسابقات المحلية والإقليمية والدولية كافة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وجاءت انطلاقة "بيغ رامي" الحقيقية بعد فوزه بلقب بطولة كأس الكويت الذهبية عام 2012، ثم بطولة "أوليمبيا" للهواة، وبطولة نيويورك للمحترفين عام 2013، لتكون بوابته لعالم الاحتراف، إذ شارك للمرة الأولى في بطولة "مستر أولمبيا" عام 2013، وحصد المركز الثامن، ثم السابع عام 2014 ثم الخامس عام 2015، ثم الرابع عام 2016 والثاني عام 2017 لمصلحة فيل هيث.

واستمر السبيعي في المشاركة ببطولة "مستر أوليمبيا" محققاً المركز السادس عام 2018، قبل أن يتوج بالبطولة في العام الحالي. 

وكان "بيغ رامي" أعلن إصابته بفيروس كورونا، مما أبعده عن الاستعدادات للمشاركة في "مستر أولمبيا" 2020، وعقب تعافيه تلقى دعوة استثنائية للبطولة، ليكتب تاريخاً جديداً بتحقيق لقبها.

ويُعد المحترف اللبناني العالمي سمير حسن بنوت، أول عربي فاز بلقب "مستر أوليمبيا" عام 1983.

 

المزيد من رياضة