Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

موظفون ملكيون سابقون ينتقدون تصوير "التاج" شخصيتي الأمير تشارلز وكاميلا

وجه البعض سهام النقد إلى شبكة البث التدفقي لفشلها في توضيح أن المسلسل هو قصة متخيلة

أعلنت "نتفليكس" أنها لن تضيف تنويهاً رسمياً في بداية كل حلقة يوضح أن المسلسل عمل متخيل (رويترز)

قال موظفون سابقون لدى العائلة المالكة إن تصوير مسلسل "التاج" The Crown لشخصيتي الأمير تشارلز وكاميلا لم يكن دقيقاً.

ويتعرض المسلسل الناجح الذي تبثه شبكة "نتفليكس" لتدقيق شديد بسبب تقديمه كعمل متخيل، حيث يركز النقاد على حرية التصرف الدرامية في العمل مع الأحداث التاريخية.

ويشهد الموسم الرابع إسناد دور الأميرة ديانا إلى إيما كورين، بينما يلعب جوش أوكونور دور الأمير تشارلز، وإيميرالد فينيل شخصية كاميلا باركر بولز، في تصويره لقصة الحب الثلاثية الملكية الشهيرة.

وتحدث موقع "إنسايدر" إلى عدد من الموظفين لدى العائلة المالكة، بما في ذلك غرانت هارولد، كبير الخدم السابق للأمير تشارلز، الذي قال إن سموه "لم يرفع صوته عليه أبداً" خلال سبع سنوات أمضاها في خدمته.

وقال إنه في حين اتقن أوكونور حركات تشارلز وطبقة صوته، كان الأخير شخصاً رحيماً أكثر مما صوره المسلسل.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف: "لم يكن بالصورة التي رسموه بها على الإطلاق ... إنه صلب وقوي ورحيم. أعتقد أنه سيكون ملكاً رائعاً".

في هذه الأثناء، اعترفت ديبورا ميتشل، أخصائية العناية بالبشرة السابقة لكاميلا بأنها كانت "من المعجبات حقاً بـ ديانا" إلى أن التقت بالدوقة، ولم تكن تتوقع أن تكون الشخصية الملكية "لطيفة" جداً.

مضيفة: "أنها عطوفة للغاية، وتؤيد حقوق المرأة بشدة، وعندما تقوم بأي عمل خيري، فإنها تفعله لأنها تريد ذلك. وليس لأنها مضطرة أو من أجل الشهرة... ليس لديها أي دافع لفعل شيء غير أنه التصرف الصحيح الذي يجب فعله".

على كل حال، فإن تصوير الثنائي على الشاشة، الذي يترافق مع تقديم "التاج" الصراعات التي واجهتها الأميرة الراحلة ديانا، أثار رد فعل عنيفاً ضدهما من بعض المعجبين.

وتردد أخيراً أن الحساب المشترك لتشارلز وكاميلا على موقع "تويتر" قد أوقف بعدما أرهقته التعليقات المؤيدة لديانا.

وأصدرت "نتفليكس" بياناً الأسبوع الماضي يفيد بأنها لن تضيف تنويهاً رسمياً في بداية كل حلقة يوضح أن المسلسل عمل متخيل.

وقال متحدث باسم الشبكة: "لطالما قدمنا مسلسل التاج على أنه عمل درامي - ولدينا ثقة تامة في أن مشتركينا يفهمون أنه عمل خيالي يستند، إلى حد بعيد، إلى أحداث تاريخية.

© The Independent

المزيد من منوعات