Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

رايولا يسخر من سولسكاير لمقارنته هالاند بلوكاكو

حاول النرويجي التوقيع مع مواطنه قبل انتقاله إلى بوروسيا دورتموند الألماني

وكيل اللاعبين مينو رايولا (أ ف ب)

شن مينو رايولا هجوماً آخر على مدرب "مانشستر يونايتد" أولي غونار سولسكاير لمقارنته الخاطئة الخاصة بالمهاجم الشاب إيرلينغ هالاند.

وتحدث وكيل بول بوغبا عن مستقبل موكله في إستاد "أولد ترافورد" عشية مباراة الشياطين الحمر الحاسمة في دوري أبطال أوروبا ضد لايبزيغ الألماني، إذ كان الفريق يحتاج إلى نقطة لضمان التأهل لدور الـ 16.

لكن رايولا، الذي وصفه جيمي كاراغر بأنه وصمة عار، لم يتوقف عند بوغبا ومناقشة يونايتد، بل اغتنم الوكيل المرموق الفرصة للسخرية من سولسكاير، بسبب سعيه الفاشل إلى ضمّ نجم بوروسيا دورتموند هالاند.

وسافر سولسكاير إلى سالزبورغ العام الماضي للقاء المهاجم النرويجي في محاولة لإقناعه بالانتقال إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، بينما سبق له أيضاً مقارنة هالاند بروميلو لوكاكو، الذي كان مرتبطاً برايولا حتى وقت قريب.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال رايولا لصحيفة توتو سبورت، "هالاند مثل إبرا عندما كان في الـ 20 من عمره، سولسكاير رجل طيب، لكنه كان مخطئاً عندما قال إن إيرلينغ مثل لوكاكو، وسيكون من الأفضل إذا كان سولسكاير يفكّر في إيجاد طريقة لجعل بوجبا يلعب كبطل، بدلاً من الحديث عن هالاند".

وتعود تعليقات سولسكاير التي قارنت هالاند ولوكاكو إلى العام 2018 قبل الانتقال من مولده إلى آر بي سالزبورغ، حيث قال "يمكنه أن يصبح مهاجماً كبيراً بالتأكيد، إنه يذكرني بنوع المهاجم لوكاكو".

وأثبت اللاعب البالغ من العمر 20 عاماً أنه أحد أفضل المهاجمين في العالم، حيث سجل 17 هدفاً في 14 مباراة هذا الموسم مع دورتموند، بأسلوبه الكافي لإرهاب المدافعين، وفقاً لما قاله رايولا.

وأوضح رايولا أن "إيرلينغ هالاند مثل لوحة، إنه مثل لوحة صرخة ميونيخ، لأنه يسبب الخوف لدى المدافعين، وقد اتصل بي بعد استبداله في الدقيقة 85 وتسجيله أربعة أهداف، وكان غاضباً حيث أراد تسجيل أهداف أخرى، إنه يريد أن يكون الأفضل أيضاً، ولو كان يلعب لعبة الضامة".

في الوقت نفسه، حثّ كاراغر يونايتد على التخلص من بوغبا بعد الدراما الأخيرة التي أحاطت بمستقبله في النادي.

وقال كاراغر في برنامج "مانداي نايت فوتبول" على قناة "سكاي سبورتس"، "لقد ظللت أقول هذا منذ 12 شهراً، يا إلهي، إنه أكثر لاعب رأيته مبالغاً في تقديره طوال حياتي. أعتقد أن الاثنين يمثلان وصمة عار، كلنا نلوم العميل الآن ونقول لنسأل بوغبا ما الذي يعتقده؟".

وأضاف، "الوكلاء في هذا اليوم وهذا العصر ليسوا مجرد وكلاء، إنهم كالأب والصديق المقرب والمستشارين الماليين وهم من يحجزون الإجازات ويذهبون معاً، وسيكون هذان الشخصان على هذا النحو، سيكون أفضل رفيق لبوغبا، لذلك سيكون بوغبا مدركاً جيداً لما سيخرج من فمه".

وقال إنه "إذا لم يكن كذلك فعليه إقالة وكيله، الأمر بسيط للغاية، هذا كل ما يجب أن يحدث، وأنا لا أعرف إلى أين سيذهب، من الذي يريد التعاقد معه؟".

© The Independent

المزيد من رياضة