Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

سانتا كلوز غير ملزم بوضع كمامة خلال احتفالات الميلاد في زمن كورونا

قواعد تأدية الترانيم الميلادية صارمة للغاية لأن الغناء يزيد من مخاطر انتقال الفيروس في الهواء

في ظل التدابير الجديدة المتبعة لمواجهة فيروس "كوفيد 19" مع اقتراب عيد الميلاد، سيكون بمقدوركم المشاركة في الخدمات الكنسية والتطوع وحضور ترانيم عيد الميلاد والذهاب في رحلة إلى كهف "سانتا كلوز" أو بابا نويل.

وفي هذا السياق، لن يكون بابا نويل ملزماً ارتداء كمامة تغطي لحيته البيضاء الكثيفة، بيد أن الأولاد سيُمنعون من الجلوس على ركبته تجنباً لخطر نقل فيروس كورونا.

وتعقيباً على ذلك، أعلن المتحدث الرسمي باسم رئيس الوزراء بوريس جونسون "أننا ندرك تماماً بأن لقاء "سانتا كلوز" يشكل تجربة سحرية ينتظرها الأطفال سنوياً، ولهذا السبب سنتخذ تدابير وقائية، بما في ذلك ضمان إتمام عمله بطريقة آمنة تقي من انتشار "كوفيد". وفي المقابل، لن يكون "سانتا" ملزماً بوضع كمامة".

من ناحية أخرى، يرتبط ما هو مسموح للسكان بأن يفعلوه بالمستوى الذي صُنفت فيه منطقتهم في إنجلترا، مع وصول فترة الإقفال التام إلى خواتيمها في 2 ديسمبر (كانون الأول).

وفي هذا الإطار، سيسمح بتقديم مسرحيات تجسد قصة عيد الميلاد في المدارس في أنحاء البلاد. ولكن ستشهد هذه أيضاً اختلافاً بين منطقة وأخرى، إذ إن السكان الواقعين ضمن المناطق المصنفة في المستويين 1 و2 سيتمكنون من مشاهدة العروض شخصياً، في حين أن الذين يعيشون في المناطق المصنفة 3 سيتحتم عليهم مشاهدتها من خلال بث مباشر أو تسجيل عبر الإنترنت.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وجرى التطرق إلى التدابير المتعلقة بغناء الترانيم الميلادية بالتفصيل لأن الغناء يزيد من مخاطر انتقال الفيروس في الهواء. وسيُسمح لجوقات المحترفين والهواة تأدية تلك الترانيم في "أي قاعة داخلية مسموح لها أن تفتح أبوابها" ولكن سيُمنع الجمهور من الحضور شخصياً.

وفي هذا الخصوص، أشارت نصائح إضافية إلى أنه "في حالة عروض الغناء، يجب اتخاذ التدابير اللازمة للحد من خطر انتشار الفيروس، بما في ذلك الحد من عدد الأشخاص المشاركين قدر المستطاع".

وسيتمكن الذين يرغبون بتأدية الترانيم الميلادية في الهواء الطلق من القيام بذلك، مع السماح بهذا النوع من الاحتفالات في أي مساحة خارجية مسموح لها بفتح أبوابها، ويمكن في هذه الحالة للجمهور المشاركة في الغناء.

 

يُشار إلى أنه يتوجب على العروض أن تلتزم التوجيهات المتعلقة بفنون الأداء. وقد وضعت "هيئة الصحة العامة في إنجلترا" NHS England هذه الإرشادات التي تفرض بأن تُجرى عروض الغناء في أماكن تتميز بتهوية جيدة، ويترك أعضاء الجوقة مسافة بين بعضهم بعضاً. كذلك يتوجب على الجمهور أن يرتدي كمامات.

وسيُسمح بغناء الترانيم عند الانتقال من منزل إلى آخر، على أن ينحصر العدد في ستة أشخاص كحد أقصى.

وقد شُجع من يرغبون الانخراط في أعمال تطوعية خلال عيد الميلاد بأن يفعلوا ذلك بدءاً من منازلهم.

وبحسب التدابير أيضاً، سيُسمح لسكان المناطق المصنفة الثلاث بارتياد دور العبادة، ولكن يعتمد عدد الذين يمكنهم مرافقتهم على المستوى (الحجر) الذي تقع فيه منطقتهم.

وسيتمكن الكهف الخاص بـ"سانتا كلوز" من فتح أبوابه إذا اتخذت كافة تدابير الوقاية من كورونا كالتباعد الاجتماعي مثلاً.

© The Independent

المزيد من منوعات