Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

تركيا تأمر باعتقال 101 شخص لصلتهم بحزب العمال الكردستاني

نفذت الشرطة مداهمات متزامنة في ديار بكر وإسطنبول وإزمير وأديامان

شعار حزب "مؤتمر المجتمع الديمقراطي" المؤيد للأكراد وثاني أكبر مجموعة معارضة في البرلمان التركي (أ ف ب)

أصدرت السلطات التركية مذكرات توقيف بحق 101 شخص، من بينهم محامون، في عملية واسعة النطاق تستهدف نشطاء أكراد، وفق ما أفاد مصدر قضائي، الجمعة، 20 نوفمبر (تشرين الثاني).

ونفذت الشرطة مداهمات متزامنة في ديار بكر، بالجنوب الشرقي ذي الأغلبية الكردية، وإسطنبول وإزمير وأديامان، في إطار تحقيق يستهدف حزب "مؤتمر المجتمع الديمقراطي".

والمجموعة متهمة بصلتها بحزب العمال الكردستاني المحظور.

وتصنف تركيا والغرب حزب العمال الكردستاني المتمرد في تركيا، منذ عام 1984، منظمةً إرهابيةً.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته، لوكالة الصحافة الفرنسية، إن الشرطة اعتقلت 72 مشتبهاً بهم على الأقل، بينهم 24 محامياً.

وأوضح أن أربعة آخرين لم يوقفوا لأن الفحوص أثبتت إصابتهم بفيروس كورونا.

إدانة من نقابة المحامين في ديار بكر

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

نقابة المحامين في دياربكر دانت من جهتها الاعتقالات الأخيرة التي استهدفت 17 من أعضائها.

وقالت في بيان على "تويتر"، "نقابة ديار بكر لم ترضخ قط لخطر الاعتقالات والتوقيفات ولن تفعل ذلك أبداً". وأضافت أن "هذه العمليات تدل على رغبة في خنق صوت نقابة ديار بكر وهي تدخل مباشر في أنشطة المجتمع المدني".

كما كان "حزب الشعوب الديمقراطي" المؤيد للأكراد، وثاني أكبر مجموعة معارضة في البرلمان التركي، يخضع لمراقبة من السلطات بسبب صلته المزعومة بحزب العمال الكردستاني.

وفي الأشهر الماضية، أقيل رؤساء بلديات موالون للأكراد في جنوب شرقي تركيا، واعتقلوا لصلتهم المفترضة بحزب العمال الكردستاني.

المزيد من الأخبار