Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ثمانيني إيطالي يعزف لزوجته المريضة تحت نافذتها في المستشفى

" كان كثيرون من المرضى في المستشفى يشاهدون من نوافذهم" يقول ستيفانو بوزيني

ستيفانو بوزيني يعزف موسيقى رومانسية بآلة الأكورديون في الشارع لرفع معنوية زوجته المتواجدة داخل المستشفى (صورة ملتقطة من الشاشة)

التُقطت مشاهد لرجل إيطالي يبلغ من العمر واحداً وثمانين عاماً، وهو يعزف الأكورديون في الشارع لزوجته التي ارتبط بها منذ 47 عاماً، بعد أن منعه فيروس كورونا من زيارتها في المستشفى.

ونُقلت كارلا، زوجة ستيفانو بوزيني إلى المستشفى في كاسل سان جيوفاني لكي يتمكن الأطباء من إجراء الفحوصات اللازمة لها لاشتباههم بإصابتها بالسرطان.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وحين لم يتمكن بوزيني من زيارة زوجته بسبب القيود المفروضة الهادفة إلى وقف نقل فيروس كوفيد 19 إلى داخل المستشفيات، قرر الجلوس على مقعد تحت نافذتها وإثلاج قلبها بالأغاني التي طبعت حياتهما معاً طوال سنوات. واعتمر بوزيني، وهو عضو متقاعد من فرقة مشاة جبل ألبيني في الجيش الإيطالي، قبعة زيه العسكري، وجلس على مقعد عال خارج المستشفى مع آلة الأكورديون.

افتتح العزف بأداء لأغنية "Spanish Eyes" لإنجلبرت همبردنك فيما شاهدته زوجته كارلا من الأعلى برفقة عدد من ممرضاتها.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وفي تصريح لصحيفة "الغارديان" البريطانية، قال بوزيني إنها "كانت تحب تلك الأغنية كثيراً وأنا أعزفها لها طوال الوقت في المنزل. قمت بعزف أغان  يعرفها الجميع، الأغنية تلو الأخرى، ولم أتوقف. كان كثيرون من المرضى في المستشفى يشاهدون من نوافذهم".

وخرجت كارلا من المستشفى يوم الاثنين الماضي وأخبر بوزيني الصحيفة بأنه رفض عرض المستشفى لنقلها إلى المنزل في سيارة إسعاف قائلاً "قلت لهم لا، أنا آت لاصطحابها فوراً، وأضاف: "نحن لا نفترق أبداً، مرضها خطير جداً وستحتاج الآن إلى الخضوع لعلاج في مستشفى متخصص".

وأفادت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) أن زملاء بوزيني القدامى في وحدة مشاة ألبيني كانوا يلقبونه بـ"جياني موراندي الألبيني" بسبب ولعه بعزف الأكورديون.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتزوج الثنائي في عام 1973 وعاشا في بلدة اميليا-رومانيا طيلة حياتهما معاً.

ورداً على صورة نُشرت على "فيسبوك" لهذه اللفتة التي ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير، علقت ابنته بالقول "هذا هو والدي... رجل فريد".

© The Independent

المزيد من منوعات