Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مهرجان الجونة يحسم خياراته ويؤكد حضور 200 شخصية عالمية

نجيب ساويرس أعرب عن رغبته في إلغاء الدورة الرابعة والتميمي يكشف "سر" فيلم الافتتاح لمونيكا بيلوتشي

تأكيد حضور عدد من النجوم العالميين في مهرجان الجونة السينمائي (مهرجان الجونة)

تفاصيل جديدة ونهائية حسمت الكثير من التكهنات حول الدورة الرابعة من مهرجان الجونة السينمائي والتي ستعقد من 23 إلى 31 أكتوبر (تشرين الأول) الجاري في مدينة الجونة المصرية بالغردقة على ساحل البحر الأحمر. 

وعقدت إدارة المهرجان مؤتمراً صحفياً تحت إشراف وزارة الثقافة ووزارة السياحة والآثار ووزارة الصحة، وبحضور مؤسسي المهرجان سميح ونجيب ساويرس وانتشال التميمي مدير المهرجان بشرى المؤسس المشارك ورئيس عمليات المهرجان والمخرج المصري أمير رمسيس المدير الفني للمهرجان، وأمل المصري المنسق العام للمهرجان وعمرو منسي المؤسس المشارك والمستشار التنفيذي للمهرجان والمهندس عمر الحمامصي الرئيس التنفيذي للمهرجان بالاضافة إلى عدد من النجوم في مقدمتهم النجة يسرا التي ألقت كلمة الإفتتاح وتحدثت عن دور السينما في عودة الحياة الطبيعية ومواجهة فيروس كورونا وضرورة تعاون الجميع لإعطاء صورة إيجابية عن مصر، ثم قدمت يسرا الإعلامية المصرية لميس الحديدى التي قدمت الحفل رسمياً وقامت بمناقشة كل مؤسسي ومسؤولي المهرجان.

تكريم خالد الصاوي 

من المفاجآت التي كشف المؤتمر تكريم الفنان المصري خالد الصاوي ومصمم المناظر المصري أنسي أبو سيف، وذلك لمساهمتهما في صناعة السينما المصرية، وسيمنح لهما درع الإنجاز الإبداعي كما يقيم المهرجان معرضاً لأعمال أبو سيف.

وكشفت الفنانة بشرى عن حضور عدد من النجوم العالميين رغم الظروف الصعبة للسفر الدولي حالياً وقالت "استطعنا دعوة الممثل الفرنسي جيرارد ديبارديو الذي سيحصل على جائزة الإنجاز الإبداعي، والممثل الفرنسي المغربي الأصل سعيد تجماوي الذي سيحصل على جائزة عمر الشريف".

وكشفت بشرى عن تفاصيل جسر الجونة السينمائي وقالت "ستقام ورش عمل جسر الجونة السينمائي الذي يعتبر ملتقى لصناع الأفلام والنجوم المختلفين من جميع أنحاء العالم هذا العام وبسبب انحيازي للمرأة يسعدني أن أعلن أن هناك حلقة نقاشية ستقام عن تمكين النساء في صناعة السينما، وتتضمن سينمائيات وممثلات وضمنهم المخرجة الفلسطينية نجوى نجار والنجمة الهندية ريشا شارما إلى جانب ذلك يقيم مدرب التمثيل الشهير جيرالد جايمس ورشة للتمثيل ضمن فعاليات الجسر".

رغبة في التأجيل 

وفاجأ المهندس نجيب ساويرس الجميع بإعلان رغبته في تأجيل الدورة الرابعة نهائياً لحين إشعار آخر وقال "كانت وجهة نظري أن نؤجل هذه الدورة بسبب جو الكآبة الكبير وصعوبة وصول النجوم العالميين، لكن اختلفت الآراء وأشار البعض أن نعقد الدورة وأن لا تتوقف عجلة الإنتاج والسياحة التي تشكل مصدراً كبيراً للعمالة المصرية، وكان هذا هو الرأي الغالب والأقرب إلى الصواب، ولهذا قررنا تشديد تنفيذ الإجراءات الاحترازية ونكمل المسيرة وهناك توجه أن نسمي مهرجاننا مهرجان التحدي هذا العام".

 

صعوبة التوازن 

كما كشف ساويرس أنه من المشاكل التي واجهت المهرجان هذا العام الصعوبة في إيجاد التوازن بين عمل المهرجان والحفاظ على الإجراءات الاحترازية لكن "تم قرار عقد الدورة الرابعة بعد تردد بعد أن رأينا أن هناك مهرجانات دولية عقدت بنجاح مثل مهرجانات فينيسيا وسان سباستيان". وأضح أن المهرجان "دعا شخصيات عديدة واستطعنا الحصول على تأكيد حوالى 200 شخصية عالمية ونعتبرهم سفراء المهرجان عالمياً".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

سر فيلم مونيكا بيلوتشي 

وأشار مدير مهرجان الجونة انتشال التميمي أن فيلم الافتتاح سيكون بعنوان "الرجل الذي باع ظهره " للمخرجة التونسية كوثر بن هنيه وتشارك النجمة العالمية مونيكا بيلوتشي في بطولة العمل مع يحيى مهايني وديا اليان، وهو من إنتاج حبيب عطية ونديم شيخ روحه، وذلك في إطار إنتاج مشترك بين تونس وفرنسا وألمانيا وبلجيكا والسويد. وأوضح التميمي أن "الفيلم عرض فعلاً في مهرجان البندقية الدولي للسينما في دورته 77 وكان من المفترض أن نعرض أحد الأفلام التي تشاهد للمرة الأولى في افتتاح مهرجان الجونة لكن للأسف قلة الأنتاج بسبب جائحة كورونا أوقفت الكثير من الأفلام وكنا متفقين على فيلم أميركي ضخم لكن في اللحظات الأخيرة أجّل صناع الفيلم عرضه فقررنا أن يكون فيلم "الرجل الذي باع ظهره" هو فيلم الإفتتاح، كما واجهنا هذه السنة صعوبة تواجد النجوم الأميركيين".

وأضاف التميمي "قررنا دعوة ممثلين عن المهرجانات السينمائية من جميع القارات، في حلقة نقاشية افتراضية، للتأكيد على دعم السينما والمهرجانات، ومثلما كان مهرجان فينيسيا المبادر على المستوى الدولي فإن مهرجان الجونة المبادر على المستوى العربي".

لجان التحكيم 

وعن لجان التحكيم قال التميمي إن مسابقات المهرجان متعددة وكبيرة وأعداد لجان التحكيم كبير ولا يمكن الإعلان عنها كاملة الآن لكن يمكن الكشف عن بعض أسماء النجوم المشاركين في بعض اللجان مثل النجمة السورية كندة علوش والفنان المصري آسر ياسين بالإضافة للمخرج السوداني أمجد أبو العلا الذي فاز العام الماضي بفيلمه "ستموت في العشرين" بجائزة الجونة الذهبية وحقق جائزة كبيرة أيضاً في مهرجان فينيسيا العام الماضي.
 
حارس الذهب 

وعن البرنامج الفني وأهم الأفلام قال أمير رمسيس: "رغم تساؤلات الكثيرين حول مشاركة السينما المصرية في المهرجان لكن بكل أسف لن تتواجد أفلام مصرية في المسابقة الروائية الطويلة بسبب جائحة كورونا أيضاً وما سببته من ركود كبير في الإنتاج المصري وعدم جاهزية الكثير من الأفلام التي كانت محل تنفيذ، ولكن هناك أفلام مصرية في مسابقة الأفلام القصيرة"، وأشار رمسيس إلى أنه يشارك بفيلم "حظر تجول" بطولة إلهام شاهين وأمينة خليل في مهرجان القاهرة السينمائي وأجاب ضاحكاً أنه لن يكون لائقاً أن يعرض فيلماً له وهو أحد المسؤولين في مهرجان الجونة تطبيقاً لمبدأ النزاهة والشفافية.

وأشار رمسيس "مستوى الأفلام لن يقل عن مستوى الأفلام التي عُرضت في الدورات السابقة حيث استطعنا الجمع بين أفضل الأفلام التي عرضت في مهرجانات برلين وكان وفينيسيا وسان سباستيان هذه السنة سنعرض فيلم "حارس الذهب" من بطولة النجم المصري أحمد مالك وفيلم "استمع" الحائز على جائزة أسد المستقبل، وفيلم "احتضار" لهلال بيدراوف، وفيغو مورتنسن سيشارك في نقاش افتراضي بعد عرض فيلمه الأحدث "سقوط" في الدورة الرابعة للمهرجان".

وتابع رمسيس يتضمن برنامج هذا العام 16 فيلماً في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة و10 أفلام في مسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة و18 فيلماً في مسابقة الأفلام القصيرة وفيلمين ضمن العروض الخاصة، إضافة إلى 17 فيلماً في قسم الاختيار الرسمي – خارج المسابقة.

افتتاح مركز الجونة 

وقال عمرو منسي المستشار التنفيذي للمهرجان إنه سيتم افتتاح هذا العام مركز الجونة للمؤتمرات والثقافة، الذي سيحتضن فعاليات المهرجان ليكون أول فعالية ثقافية تقام فيه. وستقام فعاليات منطلق الجونة السينمائي وجسر الجونة السينمائي وهما ذراعي الصناعة الخاصة بالمهرجان في مقر جامعة برلين التقنية (تي يو برلين) في الجونة في الفترة الممتدة ما بين 25 إلى 29 أكتوبر 2020.

كما سيستكمل المهرجان أيضاً دعمه للسينما العربية في المهرجانات السينمائية العالمية، مساهماً في تمكين صناع السينما العرب، خاصة خارج العالم العربي من تنفيذ مشروعاتهم، ويستأنف المهرجان تعاونه مع الدورة الـ10 لمهرجان مالمو للسينما العربية وورشة فاينال كت في فينيسيا، التي يقدم فيها جوائز نقدية لمشاريع أفلام عربية.

أما حفل "السينما في حفل موسيقي" الذي بدأه المهرجان في دورته الثانية، والذي يسلط الضوء على موسيقى السينما الخالدة ودورها فسيقام في مركز الجونة للمؤتمرات والثقافة هذا العام، ويتألف من عرض فيلم "الصبي" لشارلي شابلن مع عزف أوركسترا حي لموسيقى الفيلم بقيادة المايسترو أحمد الصعيدي. ويأتي هذا الحفل بمناسبة مرور 100 عام على إطلاق فيلم "الصبي".

المزيد من فنون