Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

فرنسا تطلب من القوى السياسية في لبنان تشكيل الحكومة سريعا

باريس تضغط للشروع في تنفيذ إصلاحات لإخراج البلاد من أسوأ أزمة اقتصادية منذ الحرب الأهلية

رئيس الحكومة اللبناني المكلف مصطفى أديب (أ ف ب)

قالت وزارة الخارجية الفرنسية، الجمعة، إنه ينبغي للقوى السياسية اللبنانية الاضطلاع بمسؤولياتها وتشكيل حكومة على الفور تحت رعاية رئيس الوزراء المكلف مصطفى أديب.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية أنييس فون دير مول في إفادة صحفية يومية "في الوقت الذي يواجه فيه لبنان أزمة غير مسبوقة، فإن فرنسا تأسف لعدم وفاء الساسة اللبنانيين بتعهداتهم التي التزموا بها في أول سبتمبر (أيلول) وفقاً للإطار الزمني المعلن".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقالات ذات صلة، الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضافت "نحث كل القوى اللبنانية على الاضطلاع بمسؤولياتها والموافقة دون تأخير على التشكيلة التي رشحها مصطفى أديب لحكومة مهام تقدر على تنفيذ الإصلاحات اللازمة للوفاء بتطلعات الشعب اللبناني".

وحدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون 15 سبتمبر موعداً نهائياً لتشكيل حكومة، بينما تشير تقارير إعلامية لبنانية إلى أن أديب قد يتنحى عن المهمة.

وتضغط فرنسا على سياسيين يجري اختيارهم وفق نظام المحاصصة الطائفي لتشكيل الحكومة سريعاً والشروع في تنفيذ إصلاحات لإخراج البلاد من أسوأ أزمة اقتصادية منذ الحرب الأهلية التي دارت رحاها بين 1975 و1990.

المزيد من الأخبار