Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

غرينوود لاعب مانشستر يونايتد يعترف بسوء التقدير بعد استنشاق غاز الضحك

أُجبر على الاعتذار مرة أخرى بعد إعادته إلى البلاد من المنتخب الإنجليزي

ماسون غرينوود مهاجم مانشستر يونايتد الإنجليزي (رويترز)

اعتذر ماسون غرينوود، مهاجم مانشستر يونايتد، وحث الآخرين على "عدم اتباعه" بعد أن تم تصويره وهو يستنشق أكسيد النيتروز (غاز الضحك).

وأصدر المهاجم المراهق، أخيراً اعتذاراً آخر بعد اضطراره إلى مغادرة منتخب إنجلترا مبكراً، جنباً إلى جنب مع فيل فودين لاعب مانشستر سيتي، بعد أن انتهكا إرشادات الحجر الصحي لفيروس كورونا، داخل تشكيلة المنتخب الوطني.

ونشرت صحيفة وطنية صوراً لغرينوود وهو يستنشق ما يُعرف باسم غاز الضحك، وقال لاعب مان يونايتد إنه تم إبلاغه بالمخاطر الصحية لفعل ذلك.

وقال في بيان، "أحث الآخرين بشدة على عدم اتباعي قدوة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"لقد تم إعلامي الآن بالمخاطر الصحية المرتبطة بهذه الممارسة وأقر أنه حتى تجربتها، كما هو موضح في هذه الصور، كان شيئاً سيئاً قمت به".

"كوني في الثامنة عشرة من عمري، فأنا أتعلم طوال الوقت".

"ومع ذلك، تعلمت هذا الأسبوع أيضاً أنه سيتم الحكم علي بمستوى أكبر بسبب مسيرتي كلاعب كرة قدم، ويجب أن أحترم ذلك في المستقبل".

"أنا مصمم على رد الثقة التي أظهرها لي مديري الفني والمدربون".

ولا توجد أزمة قانونية في بيع وشراء وحيازة أكسيد النيتروز، على الرغم من أنه ليس من القانوني بيعه كدواء.

ويتدرب غرينوود حالياً في عزلة عن ناديه، وفقاً للبروتوكولات، ويأمل في إعادة تركيز الانتباه عليه إلى مميزاته في أرض الملعب عندما يبدأ يونايتد مشواره في موسم 2020-2021، نهاية الأسبوع المقبل ضد كريستال بالاس.

© The Independent

المزيد من رياضة