Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

"بايت دانس" تتخلى عن بيع تيك توك من أجل شراكة مع أوراكل

الشركة المالكة تأمل أن تتفادى حظراً أميركياً مع إرضاء الحكومة الصينية

شعار تطبيق "تيك توك" (أ ف ب)

تخلت شركة "بايت دانس" الصينية عن بيع تطبيق "تيك توك" للمقاطع المصورة القصيرة في الولايات المتحدة، يوم الأحد، سعياً لشراكة مع شركة "أوراكل" تأمل بأن تجعلها تتفادى حظراً أميركياً مع إرضاء الحكومة الصينية، وذلك حسبما نقلت وكالة "رويترز" عن مصادر مطلعة يوم الأحد. 

وكانت "بايت دانس" تجري محادثات لبيع عمليات "تيك توك" في الولايات المتحدة لمشترين محتملين منذ أن هدد الرئيس الأميركي دونالد ترمب الشهر الماضي بحظر هذه الخدمة إذا لم يتم بيعها.

وأدى تحديث الصين لقوانين الرقابة على الصادرات أواخر الشهر الماضي والذي منحها رأياً في نقل عمليات "تيك توك" إلى مشتر أجنبي إلى تغيير المفاوضات تماماً. 

وكانت "رويترز" قد ذكرت الأسبوع الماضي أن الحكومة الصينية تفضل إغلاق "تيك توك" في الولايات المتحدة على أن يصبح جزءاً من عملية بيع قسري.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقالت المصادر إنه بموجب الصفقة المقترحة ستكون أوراكل الشريك التكنولوجي لـ "بايت دانس" وستتولى إدارة بيانات مستخدمي "تيك توك" في الولايات المتحدة. وتتفاوض أوراكل أيضاً على أخذ حصة في أصول "تيك توك" في أميركا.

وكانت مايكروسوفت قد ذكرت في وقت سابق يوم الأحد إن "بايت دانس" أبلغتها بأنها لن تبيعها عمليات "تيك توك" في الولايات المتحدة.

وقالت، مايكروسوفت، في وقت سابق، إنها تجري مباحثات للاستحواذ على التطبيق، وإنها تهدف إلى الانتهاء منها بحلول 15 سبتمبر (أيلول)، مؤكدة أنها ستضمن نقل كل البيانات الشخصية للمستخدمين الأميركيين وبقاءها في الولايات المتحدة.

وكانت إدارة ترمب أصدرت قبل أسابيع أمراً تنفيذياً يحظر استخدام التطبيق في الولايات المتحدة، وقالت إنه يتيح للصين تعقب الموظفين الفيدراليين، وإعداد ملفات لأشخاص بغرض ابتزازهم، والتجسس على شركات.

المزيد من تكنولوجيا