Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الولايات المتحدة قلقة بشأن نشطاء هونغ كونغ المعتقلين في الصين

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو دعا إلى ضمان توفير الإجراءات القانونية الواجبة

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو (أ ف ب)

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الجمعة، إن "الولايات المتحدة تشعر بقلق عميق بشأن 12 من النشطاء المطالبين بالديمقراطية في هونغ كونغ والمحتجزين بإقليم قوانغدونغ الصيني"، قائلاً إنهم "حُرموا من الالتقاء بمحامين ولم تقدم السلطات المحلية معلومات بشأن وضعهم أو الاتهامات الموجهة إليهم".

وأوضح بومبيو، في بيان، أن "الولايات المتحدة تشكك في الالتزامات التي أعلنتها قيادة هونغ كونغ بحماية حقوق المواطنين وتدعو السلطات إلى ضمان توفير الإجراءات القانونية الواجبة". وذكر البيان أن النشطاء اعتقلوا قبل نحو أسبوعين قبالة ساحل هونغ كونغ.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكان مكتب خفر السواحل الإقليمي أشار في منشور على موقعه للتواصل الاجتماعي في نهاية أغسطس (آب) إلى أنه اعتقل ما لا يقل عن عشرة بعد اعتراض مركب قبالة ساحل مقاطعة قوانغدونغ الجنوبية. وقالت وسائل إعلام هونغ كونغ، نقلاً عن مصادر لم تكشف عنها، إن هؤلاء الأشخاص كانوا في طريقهم إلى تايوان لطلب اللجوء السياسي.

وقالت كاري لام، الرئيسة التنفيذية لهونغ كونغ الأسبوع الماضي، "لو كانوا اعتقلوا لخرقهم قوانين البر الرئيس، فلا بد حينئذ من التعامل معهم طبقاً لقوانين البر الرئيس".

وقال بومبيو "نشك في الالتزام الذي أعلنته الرئيسة التنفيذية لام بحماية حقوق سكان هونغ كونغ، وندعو السلطات إلى ضمان توافر الإجراءات القانونية الواجبة".

المزيد من دوليات