Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

التعليم الإلكتروني للأطفال وخطورة التقنية

من الممكن أن يواجهوا مشاكل كالابتزاز وسرقة المعلومات والاختراق

مخاطر استخدام التقنية أبرز مشكلة تواجه الاسر في التعليم الإلكتروني (واس)

مع بداية العام الدراسي واتجاه أغلب الدول إلى التعليم الإلكتروني تبرز أكبر مشكلة قد تواجه الآباء والأمهات وهي مخاطر استخدام التقنية على الأطفال لسبب أنهم قد يواجهون مشاكل مثل الابتزاز، وأيضاً سرقة المعلومات والبيانات عدا مشاكل الاختراقات التي من الممكن أن تواجههم بحكم عدم إلمامهم الكبير بالتقنية ويجب تجنب هذه المشاكل بتفعيل أدوات الرقابة التي تساعد بشكل كبير في التحكم بالمواقع التي يمكن للطفل الدخول إليها، ومنعه من تحميل بعض التطبيقات وإزالة الخواص والمميزات التي لا تناسبه أو قد تسبب الضرر له.

في أجهزة "ويندوز" الأمر أسهل من السابق وبخاصة التي تعمل بالإصدار العاشر بحيث يتمكن الآباء من فتح حساب خاص بأبنائهم مع منع بعض المميزات. على سبيل المثال تستطيع تقييد الوصول إلى مواقع مواقع غير مناسبة لهم ولتفعيل هذه الميزة يُذهب إلى قائمة إبدأ في الأسفل اختيار واحداً من الإعدادات وبعدها الحساب العائلي وإضافة الابن ثم فتح بريد إلكتروني جديد خاص به ما يمكّن الأبوين من تفعيل مميزات الرقابة والتحكم بها وحجب أي موقع مضرّ.

في أجهزة الآيباد أو الآيفون، خطوات الرقابة أسهل بالذهاب إلى الإعدادات ثم إلى خيار مدة استخدام الجهاز، وهناك عليك تفعيل رقم سري ثم إلى خيار قيود المحتوى والخصوصية للتحكم بمنع مواقع معينة أو وضع قائمة يمكن للطفل الدخول إليها و مع إمكانية منع الطفل من تحميل تطبيق ما أو إزالته ومنع الكاميرا .

وأجهزة الآندرويد تختلف قليلاً

تفعيل الرقابة الأبوية وسيلة لحماية الأطفال من أي محتوى غير مناسب أخلاقياً مع إمكانية تعرضه للابتزاز ومن الواجب أيضاً توعيتهم بهذا الخصوص وحمايتهم.

المزيد من تكنولوجيا