Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

قصف اسرائيلي على مواقع لحماس في غزة ردا على إطلاق بالونات حارقة

فرضت تلّ ابيب سلسلة من العقوبات على القطاع منها إغلاق البحر أمام الصيادين ووقف إمدادات الوقود وإغلاق معبر كرم أبو سالم

غارة جوية إسرائيلية على قطاع غزة (رويترز)

أعلن الجيش الإسرائيلي أن دباباته قصفت، الأحد، 30 أغسطس (آب)، مواقع لحركة حماس في غزة في وقت يتزايد إطلاق البالونات الحارقة من القطاع الفلسطيني على إسرائيل على الرغم من جهود الوساطة.

عمليات قصف متقطعة

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان نشر، الأحد، "دبابات جيش الدفاع أغارت على مواقع عسكرية تابعة لمنظمة حماس جنوب قطاع غزة"، وأضاف أن هذا القصف جاء "رداً على مواصلة إطلاق البالونات الحارقة والمتفجرة من القطاع نحو الأراضي الإسرائيلية خلال اليوم"، ولم يعلن عن إصابات حتى الآن.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ومنذ السادس من أغسطس تشن إسرائيل عمليات قصف متقطعة رداً على إطلاق بالونات حارقة وصواريخ باتجاهها، وأفادت حصيلة لهيئة المطافئ أن البالونات الحارقة تسببت بأكثر من 400 حريق في جنوب إسرائيل.

وفد مصري والعمادي في القطاع

وبعد زيارة قام بها وفد مصري في منتصف أغسطس، توجه رئيس اللجنة القطرية لإعمار قطاع غزة محمد العمادي إلى غزة الثلاثاء، وقالت مصادر قريبة من مكتب اللجنة إن الموفد العمادي وصل إلى القطاع حاملاً معه 30 مليون دولار، هي قيمة المساعدة المالية التي تقدمها الدوحة شهرياً للقطاع الفلسطيني المحاصر.

وذكرت أن العمادي التقى قبل زيارته غزة مسؤولين إسرائيليين، وأشار إلى وجود "موافقة على إنهاء الإجراءات العقابية الإسرائيلية وتخفيف الحصار تدريجياً، وإعادة إمداد غزة بالوقود".

ومن الجدير ذكره، أن المواد المتفجرة التي تحملها البالونات والطائرات الورقية ظهرت لأول مرة كسلاح في غزة خلال الاحتجاجات عام 2018، حيث كانت تُطلق يومياً عبر الحدود.

وفرضت إسرائيل سلسلة من العقوبات على القطاع رداً على إطلاق البالونات الحارقة، وتمثلت تلك العقوبات في إغلاق البحر أمام الصيادين ووقف إمدادات الوقود وإغلاق معبر كرم أبو سالم.

المزيد من الشرق الأوسط