Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

سولسكاير: نواجه قرارات صعبة للاختيار بين حراس المرمى في مانشستر يونايتد

مدرب يونايتد غير قادر على إبقاء ثلاثة من أقوى حراس المرمى سعداء في الموسم المقبل

أولي غونار سولسكاير المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي (رويترز)

اعترف أولي غونار سولسكاير، المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي، أن ناديه يواجه قرارات انتقالات صعبة هذا الصيف، حين سيختار من بين أكبر ثلاثة حراس مرمى لديه.

وسيتمتع سولسكاير برفاهية القدرة على الاختيار بين ديفيد يدي خيا وسيرخيو روميرو ودين هندرسون لحراسة مرمى الفريق في الموسم المقبل، على الرغم من اعتقاده أنه لن يتمكن من إبقاء الثلاثة سعداء.

وكان دي خيا الخيار الأول لسولسكاير طوال فترة عمله حتى الآن، على الرغم من أن موقع اللاعب، البالغ من العمر 29 عاماً، قد تعرض للتدقيق أخيراً بعد موسم متذبذب المستوى، تضمن العديد من الأخطاء البارزة.

وفي غضون ذلك، أثار هندرسون إعجاباً كبيراً عندما كان على سبيل الإعارة في شيفيلد يونايتد، وأثبت روميرو أنه بديل مميز خلال لعبه في بطولتي الكأس المحلية والدوري الأوروبي.

وقبل مباراة ربع نهائي الدوري الأوروبي، اليوم الاثنين، ضد كوبنهاغن، أشاد سولسكاير بحراس المرمى الثلاثة والبديل المخضرم لي غرانت، واصفاً نفسه بأنه "المدرب الأكثر ثراءً في العالم".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ومع ذلك، اعترف النرويجي أيضاً بأنه لن يكون قادراً على منح وقت لعب كافٍ لكل من دي خيا وروميرو وهندرسون عندما يكون الثلاثة متاحين له في الموسم المقبل.

وقال سولسكاير، "أعتقد كما تقول، المنافسة على المراكز مهمة ونحن نتطلع إلى المنافسة على المراكز".

"لدينا دين وسيرخيو وديفيد في الوقت الحالي، وكذلك لي، وهو محترف رائع يدعمهم، لكن من الواضح أنه سيكون من الصعب الاحتفاظ بثلاثة منهم في النادي، لذلك سنرى القرار الذي سيكون هناك".

وعلى الرغم من عودته من إعارته إلى شيفيلد يونايتد، لم يكن هندرسون مؤهلاً للعب في بطولة الدوري الأوروبي المصغرة التي ستقام في ألمانيا على مدار الأسبوعين المقبلين.

وسيكون أحد الاحتمالات المتاحة أمام اللاعب هو قضاء سنة أخرى على سبيل الإعارة في "برامال لين"، حيث يُفهم أن اللاعب في مفاوضات مع يونايتد بشأن عقد جديد، على الرغم من أن اللاعب البالغ من العمر 23 عاماً حريص على إثبات نفسه تحت قيادة سولسكاير.

ويواجه مدرب يونايتد أيضاً قراراً بشأن ما إذا كان سيقف إلى جانب روميرو، حارس مرمى الكأس، في الجولات الأخيرة من الدوري الأوروبي أو سيُعيد دي خيا.

ورداً على سؤال عما إذا كان روميرو سيبدأ مباراة كوبنهاغن، قال مدرب يونايتد، "هذا سؤال واضح، يجب أن أكون المدير الفني الأكثر ثراءً في العالم فيما يخص مركز حراسة المرمى".

"بوجود سيرخيو وديفيد وعودة دين هندرسون، هم ثلاثة من كبار حراس المرمى، وفي هذه البطولة أظهر سيرخيو مدى أهميته بالنسبة لنا، وكذلك كان أداء ديفيد مميزاً، سنرى ما سنفعله ونمضي قدماً".

© The Independent

المزيد من رياضة