Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

فيفا يصر على أنه "لا يوجد سبب على الإطلاق" للتحقيق مع الرئيس جياني إنفانتينو

قالت السلطات السويسرية يوم الخميس إنه تم اتخاذ إجراءات ضد رئيس الفيفا الحالي

جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا (رويترز)

قالت الهيئة العالمية الحاكمة لكرة القدم "فيفا"، إنه لا يوجد سبب يدعو السلطات السويسرية إلى اتخاذ إجراءات جنائية ضد الرئيس جياني إنفانتينو الذي سيواصل دوره المعتاد.

وذكرت السلطات السويسرية، يوم الخميس، أن إجراءات قضائية ضد رئيس "فيفا" الحالي من قِبل مدعٍ خاص يبحث في اجتماعاته مع المدعي العام السويسري مايكل لوبر.

ونفى لوبر وإنفانتينو بالفعل ارتكاب أي مخالفات، وقال "فيفا" في بيان يوم الأحد، "لم يكن هناك أي سبب على الإطلاق لفتح أي تحقيق لأنه لم يحدث أي شيء إجرامي عن بُعد، ولا يوجد ما يوحي بأي شكل من أشكال لوقوع مخالفات أو أعمال إجرامية".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقالت إن الاجتماعات لم تكن سرية، وعُقدت في أماكن عامة، مثل الفنادق والمطاعم، التي اختارها مكتب المدعي العام السويسري.

وأضاف، "فيفا ورئيس فيفا ينكران بشكل قاطع أي أثر أو تلميح بأن رئيس فيفا كان سيحاول ممارسة أي شكل من أشكال التأثير غير اللائق على المدعي الفيدرالي السويسري".

وألمح فيفا إلى أن المدعي الخاص ستيفان كيلر، الذي فتح التحقيقات "لم يُقدم أي عناصر خطيرة أو أساس قانوني لفتح أي تحقيق ويفتقر إلى أي تفاصيل بشأن جوهر القضية".

وأردف، "سيستمر رئيس فيفا في تولي مهامه بالكامل داخل المجلس والوفاء بواجباته وسيستمر في التعاون مع السلطات في سويسرا وحول العالم".

(رويترز)

المزيد من رياضة