Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

سرقة منزل فابينيو لاعب ليفربول وقت احتفاله بالتتويج بلقب الدوري الإنجليزي

تعرض منزل البرازيلي للسطو وسُرقت قطع مجوهرات وسيارة أودي

فابينيو لاعب ليفربول الإنجليزي (رويترز)

تعرض منزل لاعب خط وسط ليفربول فابينيو للسطو بينما كان البرازيلي يحتفل بتتويج فريقه بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز، مساء الأربعاء، حيث سُرقت مجوهرات وسيارة أودي من منزله في منطقة فورمبي Formby.

وكان فابينيو جزءاً من الفريق الذي رفع كأس الدوري الإنجليزي الممتاز مساء الأربعاء بعد فوزه على تشيلسي بنتيجة 5-3، بعد أن أنهى اللقب بشكل رسمي في نهاية الشهر الماضي، لإنهاء فترة جفاف استمرت 30 عاماً في النادي.

وسُمح لأفراد العائلة فقط بالانضمام إلى اللاعبين داخل ملعب "أنفيلد" للاحتفال، حيث أُطلقت الألعاب النارية المذهلة أثناء رفع الكأس، وقد انضمت لفابينيو، زوجته ريبيكا تافاريس، وتركا منزلهما.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ومن المفهوم أن المنزل - الذي يقع على بعد حوالي 30 دقيقة من أنفيلد - استهدفه اللصوص بين الساعة 3 و4 ليلة الأربعاء الخميس، حين عاد اللاعب وزوجته، وقد سُرقت قطع مجوهرات.

وقالت الشرطة أيضاً إن سيارة أودي آر اس 6 سُرقت، على الرغم من تأكيد المتحدث باسم شرطة ميرسيسايد Merseyside Police أن السيارة تم استردادها منذ ذلك الحين في ويغان Wigan.

ولا يُعد اللاعب البالغ من العمر 26 سنة، أول لاعب كرة قدم يتم استهدافه من قبل اللصوص خلال إحدى المباريات، حيث تعرض زميله في ليفربول ساديو ماني للسطو أثناء مباراة من مباريات دوري أبطال أوروبا ضد بايرن ميونيخ في فبراير (شباط) من العام الماضي، كما حدث ذلك لقلب الدفاع الكرواتي ديان لوفرين في نوفمبر (تشرين الثاني) 2018.

كما تم استهدف قائدا إنجلترا السابقان واين روني وستيفن جيرارد في السنوات الأخيرة، حيث يبدو أن اللعب في الدوري الإنجليزي الممتاز يجعل اللاعبين هدفاً للسرقة.

© The Independent

المزيد من رياضة