Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مقتل آمر لواء في الجيش العراقي باطلاق نار في بغداد

الكاظمي يطالب السلطات المعنية بالتحرك على الفور لإلقاء القبض على الفاعلين

أحد عناصر الجيش العراقي (رويترز)

أعلنت وزارة الدفاع العراقية الجمعة، مقتل آمر اللواء 59 في الجيش العراقي العميد الركن علي حميد غيدان بالرصاص شمال العاصمة بغداد.

وقالت الوزارة في تغريدة عبر موقعها الرسمي على تويتر إن غيدان قتل "أثناء تأديته واجباته الأمنية في قضاء الطارمية ببغداد بعد تعرضه لإطلاق نار من العناصر الإرهابية". 

ونقلت وسائل إعلام عراقية عن خلية الإعلام الأمني، قولها الجمعة إن "عملاً إرهابياً استهدف عجلة عسكرية في منطقة بن سينا بقضاء الطارمية شمال العاصمة بغداد" أسفر عن مقتل آمر لواء 59 بالجيش العراقي.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن مواجهات بين القوات الأمنية وعناصر من داعش لا تزال مستمرة في المنطقة التي تم إغلاق مداخلها ومخارجها عقب الحادث.

وأمر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي السلطات المعنية بالتحرك على الفور لإلقاء القبض على الفاعلين.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول في بيان أوردته وكالة الأنباء العراقية (واع) "إن رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، وجه الجهات الاستخبارية والقطعات الأمنية الماسكة قضاء الطارمية شمال العاصمة بغداد، بالتحرك الفوري والعاجل للقبض على العناصر الإرهابية التي أقدمت على التعرض لعجلة العميد الركن (علي حميد غيدان) آمر اللواء التاسع والخمسين بالفرقة السادسة خلال أدائه الواجب".

ولفت إلى إن "القوات الأمنية بصنوفها كافة ستستمر بملاحقة الزمر الإرهابية وسيكون القضاء عليها قريباً".

ويأتي هذا الهجوم بعد أسبوعين من مقتل المحلل السياسي والخبير الأمني العراقي هشام الهاشمي على يد مسلحين مجهولين.

وتعهد رئيس الوزراء العراقي، بملاحقة قتلة الهاشمي، مشدداً على أنه لن يسمح بـ"سياسة المافيا" في البلاد.

المزيد من العالم العربي